تحذير من حظر النقاب بهولندا
آخر تحديث: 2011/9/21 الساعة 15:05 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/9/21 الساعة 15:05 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/24 هـ

تحذير من حظر النقاب بهولندا

البرلمان الهولندي (بالصورة) مع المجلس الدستوري لا بد أن يقران الحظر النهائي للنقاب (الجزيرة نت)

نصر الدين الدجبي-أمستردام

حذرت شابات منقبات في هولندا من قرار مجلس الوزراء الهولندي القاضي بفرض حظر على لبس النقاب في الشوارع الهولندية معتبرين ذلك تعديا على الحقوق الفردية.

جاء ذلك بعد أن قرر مجلس الوزراء الهولندي في 15/9/2011 فرض حضر النقاب ودفع غرامة 380 يورو للمخالفين، وتعتزم الحكومة أن يدخل القرار حيز التنفيذ مطلع عام 2013، غير أن قرار الحظر النهائي يمر عبر المجلس الدستوري الأعلى والبرلمان.

وفي حديث مع الجزيرة نت أصرت أم سلمى -من أصول مصرية- على حقها في ارتداء النقاب موضحة أنه حق يكفله الدستور الهولندي قائلة "سأظل أناضل من أجل حقي في أن أمارس تديني كما أراه وليس كما يحدده غيري".

وأضافت أنها لا تزل تثق في القوانين الهولندية التي ترى أنها ستنصفها وتحمي حقوقها الفردية. وبشأن ما يمكن أن تفعله إن أقرّ القانون بصفة نهائية قالت "سأرى وقتها إن كان ما زال لي مكان في هولندا".

الكاتبة ليلى فهد خلعت النقاب مكرهة بسبب المضايقات (الجزيرة نت)
وتحدثت الكاتبة ليلى فهد -من أصول إريترية، والتي خلعت النقاب- قائلة "تركته وأنا مكرهة". وأضافت "لم أعد أستطيع أن أمتطي حافلة ولا أقضي شؤوني من السوق للمضايقات التي أتعرض لها من الناس في الخارج".

وقالت الهولندية أنيتا (18 سنة) إنها اقتنعت مؤخرا بعد بحث أن النقاب هو جزء من معتقدها. وبشأن ردود الفعل التي تتلقاها في الشارع قالت "أحاول تجنب المارة لردودهم الاستفزازية والاستهزائية".

أما أستاذة علم الاجتماع أنيليس مورس في جامعة أمستردام فانتقدت في حديث للجزيرة نت الحوار الدائر بشأن النقاب ووصفته أنه "سطحي". واعتبرت أن الحوار الدائر اليوم لا يتجاوز رمزيته السياسية ويدور في اتجاه خطأ من مثل الحديث عن أن المرأة مجبرة على لبس النقاب والحال أنه في غالبيته باختيارهن".
 
وأضافت قائلا "يتحدثون عن البرقع الذي ارتبط بصورة فكر طالبان ويتغافلون عن النقاب الذي تعتقد فيه المنقبات".

واستندت الحكومة الهولندية في قرار حظر غطاء الوجه على أنه يعيق التواصل العادي بين الناس، ويتنافى مع القيم والمبادئ الهولندية، ووصف وزير الداخلية الهولندي بيتر دونر في تصريحات صحفية النقاب بأنه من الثقافة والتقاليد وليس من الدين.

وبشأن ما ذهب إليه الوزير من وصف النقاب بأنه تقاليد وليس دينا قالت أنيليس مورس إن مثل هذه التصريحات تخالف مبدأ فصل الدين عن الدولة، قائلة "عاداتنا أيضا أن الوزير لا يفتي بأن هذا دين وتلك تقاليد".

"
وأوضحت الأستاذة الجامعية أنيليس مورس التي أجرت بحثا ميدانيا مع المنقبات أن أغلب المنقبات هن من مسلمات جديدات أو هولنديات ولدن وتربين هنا ومن أصول مغربية"، مستبعدة ما يروج عليهن من أن لهن مشكلة في اللغة أو فهم المجتمع

"
مسلمات جديدات وهولنديات

وأوضحت الأستاذة الجامعية التي أجرت بحثا ميدانيا مع المنقبات أن أغلب المنقبات هن من مسلمات جديدات أو هولنديات ولدن وتربين هنا ومن أصول مغربية"، مستبعدة ما يروج عليهن من أن لهن مشكلة في اللغة أو فهم المجتمع.

وألمحت إلى الخلط الحاصل بين البرقع والنقاب حيث بينت أن البرقع مرتبط بصورة جماعة طالبان في حين أن النقاب أو غطاء الوجه هو محور الحديث.

وقد تضمّن التحالف الحكومي الهولندي الذي يدعمه اليميني المتطرف خيرت فيلدرز ويحكم الآن مسألة منع النقاب، وهو ما يعني أن البرلمان سيمرر هذا الحظر، إلا أن قانونيين يتحدثون أن المجلس الدستوري الأعلى قد يرفضه لتعارضه مع حرية ممارسة المعتقدات.

ولا يعرف على سبيل الدقة عدد النساء اللواتي يرتدين البرقع في هولندا غير أن تقارير تتحدث عن ما يزيد عن مائة منقبة.

وإذا أقر هذا القانون فإن هولندا تكون الدولة الثالثة التي تمنع لبس غطاء الوجه بعد فرنسا وبلجيكا.

وقد شكك قائد شرطة أمستردام في وقت سابق في إمكانية تنفيذ الشرطة قانون منع النقاب معتبرا أن أولويات أخرى مطروحة على الشرطي قبل التعرض للمنقبات في الشارع.
المصدر : الجزيرة

التعليقات