فرنسا تطالب بكشف مصير بارفاز
آخر تحديث: 2011/5/12 الساعة 19:19 (مكة المكرمة) الموافق 1432/6/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/5/12 الساعة 19:19 (مكة المكرمة) الموافق 1432/6/10 هـ

فرنسا تطالب بكشف مصير بارفاز

غرفة الأخبار بالجزيرة الإنجليزية حيث تعمل بارفاز (رويترز)

طالبت فرنسا اليوم الخميس السلطات السورية والإيرانية بالكشف عن وضع الصحفية في قناة الجزيرة الإنجليزية دوروثي بارفاز، معربة عن قلقها من اختفائها.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان إنه "في إطار القمع القاسي في سوريا الذي يستهدف أيضا الصحفيين السوريين والأجانب، نحن قلقون جدا من المعلومات المتعلقة بوضع صحفية الجزيرة دوروثي بارفاز".

وكانت شبكة الجزيرة الفضائية قد قالت أمس الأربعاء إنها تلقت معلومات تشير إلى أن بارفاز التي تعمل في قناتها الإنجليزية، والمختفية منذ وصولها إلى مطار دمشق في 29 أبريل/ نيسان الماضي لتغطية المظاهرات هناك، قد سلمت من قبل السلطات السورية إلى إيران.

دوروثي بارفاز
يشار إلى أن بارفاز (39 عاما) تحمل الجنسيات الأميركية والكندية والإيرانية والتحقت بالجزيرة العام الماضي، وغطت مؤخرا زلزال وتسونامي اليابان، وهي متخرجة في جامعتي هارفارد وكامبريدج.

وفي بيانها اليوم، طالبت الخارجية الفرنسية السلطات السورية والإيرانية بإلقاء كلّ الضوء على وضع الصحفية العاملة بقناة الجزيرة.

وجددت فرنسا في البيان مطالبتها نظام الرئيس السوري بشار الأسد باحترام حرية الصحافة بشكل كامل وأمن الصحفيين.

وكانت صحيفة "الوطن" السورية المقربة من السلطة قد نقلت عن مصدر مطلع أن بارفاز غادرت سوريا في الأول من مايو/أيار من دون أن تكشف وجهتها النهائية.

وعلى صعيد آخر، لا تزال السلطات الليبية تحتجز مصور الجزيرة الزميل كامل التلوع بعد أن أفرجت بشكل منفرد على بقية طاقم الجزيرة الذي كان معتقلا لديها، وهم مراسلا الجزيرة التونسي لطفي المسعودي والموريتاني أحمد فال ولد الدين والمصور الفلسطيني عمار الحمدان النرويجي الجنسية.

ولا يزال التلوع -وهو ليبي يحمل الجنسية البريطانية- قيد الاعتقال دون أن ترشح معلومات عن مكان وجوده منذ نقل في اليوم السادس لاعتقاله إلى جهة مجهولة.

وكانت الجزيرة قد أعلنت في 19 مارس/آذار الماضي نبأ اعتقال أفراد طاقمها الأربعة.

المصدر : الجزيرة,يو بي آي

التعليقات