قالت لجنة حماية الصحفيين إن
 
المؤسسات العالمية فشلت في حماية العاملين بوسائل الإعلام, حيث قتل 44 صحفيا عام 2010 حسب ما جاء في تقرير للجنة صدر اليوم.
 
وأوضح التقرير الذي يحمل عنوان "الهجمات على الصحافة في عام 2010" أنه تم اعتقال 145 صحفيا هذا العام, أي بنسبة زائدة عن 14 عاما سابقة.
 
وعلق من لجنة حماية الصحفيين في أفريقيا توم روديس على التقرير الذي صدر في العاصمة الكينية نيروبي بالقول "نحن نرصد إخفاقا كبيرا من قبل المؤسسات العالمية في حماية الإعلام".
 
ووفقا للتقرير فإن باكستان كانت الدولة الأكثر دموية حيث سجلت مقتل ثمانية صحفيين تليها العراق التي شهدت مقتل خمسة صحفيين.
 
وأفادت اللجنة أن 850 صحفيا قتلوا منذ عام 1992 من بينهم  خمسة قتلوا هذا العام.

المصدر : الألمانية