الإمارات تجرد ستة من جنسياتهم
آخر تحديث: 2011/12/22 الساعة 16:04 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/12/22 الساعة 16:04 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/27 هـ

الإمارات تجرد ستة من جنسياتهم

جرّدت الإمارات العربية المتحدة ستة من مواطنيها من الجنسية بتهمة قيامهم بـ"أعمال تهدد الأمن الوطني"، في قرار وصفته بالسيادي، واعتبره المستهدَفون عقابا لهم على مطالبتهم بالإصلاح.

ونقلت وكالة أنباء الإمارات الرسمية عن مصدر مسؤول في الإدارة العامة لشؤون الجنسية والإقامة والمنافذ قوله إن الرئيس الشيخ خليفة بن زايد أصدر قرارا بسحب جنسيات حسين منيف وحسن منيف وإبراهيم حسن وشاهين عبد الله الحوسني وعلي حسين ومحمد عبد الرزاق الصديق.

وبرر المسؤول القرار بقوله إن الستة قاموا بـ"أعمال تعد خطرا على أمن الدولة وسلامتها"، وارتبط بعضهم بـ"منظمات وجمعيات مشبوهة مدرجة في قوائم الأمم المتحدة المتعلقة بمكافحة تمويل الإرهاب".

وحسب هذا المسؤول، كان الستة يحملون جنسيات أخرى، و"السلطات المختصة منحت لهم جنسية الدولة بالتجنس"، واصفا القرار بـ"السيادي"، ومذكّرا بأن قانون الجنسية ينص على "سحب الجنسية عن المتجنس، إذا أتى عملا  يعد
خطرا على أمن الدولة وسلامتها أو شرع في ذلك".

وقال محمد عبد الرزاق إن إدارة الجنسية اتصلت بعائلته الأسبوع الماضي وأبلغتها بوجود مرسوم يجردها من الجنسية وطلبت تسليم الوثائق الخاصة بالمواطَنة، وهو ما تم.

وقال شاهين عبد الله من جهته لرويترز إن التهم لا أساس لها من الصحة، ونفى أن يكون ورفاقه من المتجنسين، واتهم السلطات باستهدافهم لانتمائهم إلى منظمة إسلامية التوجه.

ويحمل الستة أسماء قبائل معروفة جيدا في الإمارات، وقد وقع بعضهم عريضة في وقت سابق من العام تطالب بإصلاحات تشمل فيما تشمل منح صلاحيات للمجلس الوطني الاتحادي، وهو هيئة استشارية بالأساس.

وأصدر القضاء الإماراتي أحكاما بالسجن هذا العام بحق ناشطين طالبوا بإصلاحات، وقرر الرئيس خليفة بن زايد العفو عن بعضهم.
المصدر : وكالات

التعليقات