الحمصي قال إن قرار مغادرة لبنان سيضطره للعودة إلى سوريا (رويترز-أرشيف)
قال المعارض السوري محمد مأمون الحمصي إن السلطات اللبنانية أبلغته بوجوب مغادرة أراضيها قبل العشرين من يوليو/تموز الجاري دون ذكر الأسباب.
 
ويواجه الحمصي -الذي يقيم في لبنان منذ أربع سنوات- مشكلة لأن ابنه البالغ من العمر ثلاث سنوات لا يملك وثيقة ولادة ولا جواز سفر.
 
وأوضح الحمصي في اتصال مع الجزيرة أنه في حال إصرار السلطات اللبنانية على قرار المغادرة، فسيضطر للتوجه إلى سوريا.
 
وكان المعارض السوري -وهو نائب سابق في مجلس الشعب- قد سجن في عام 2001 بعد ما عرف بـ"ربيع دمشق" وأفرج عنه في 2006.

المصدر : الجزيرة