نقابة الصحفيين اليمنيين استنكرت رفض إدارة جامعة عدن تطبيق الحكم القضائي (الجزيرة نت)

إبراهيم القديمي-صنعاء
 
أدان ناشطون حقوقيون باليمن قرار إدارة جامعة عدن منع صحفي من دخول امتحانات نهاية العام الجامعي وإيقافه عن الدراسة مدة عامين دراسيين بسبب كتابات صحفية انتقد فيها أوضاع الجامعة.
 
وكان رئيس جامعة عدن عبد العزيز بن حبتور أصدر قرارا يمنع الصحفي بجريدة أخبار عدن عادل القباطي من دخول امتحانات آخر العام بقسم الصحافة والإعلام، ومنعه من الدراسة عامين مقبلين على خلفية كتابات نقدية أثارت حفيظة مسؤولي الجامعة.

ويرى رئيس منظمة أسير المحامي عبد الرحمن برمان أن القرار مخالفة صريحة للدستور ولقانون الجامعات الذي يمنع حرمان الطالب من دخول الامتحان تحت أي ظرف.
 
وانتقد برمان امتناع إدارة جامعة عدن عن الانصياع للحكم القضائي، مؤكدا للجزيرة نت أن تعطيل الأحكام القضائية جريمة يعاقب مرتكبها بالسجن مدة سنتين طبقا لقانون الجرائم والعقوبات.
 
واعتبر أن عدم إذعان رئيس الجامعة لأحكام القضاء إهانة للقضاء، وتساءل "ماقيمة الأحكام القضائية إذا لم تنفذ وتحترم؟".
 
وتعتقد رئيسة منظمة صحفيات بلا حدود الناشطة الحقوقية توكل كرمان أن موقف إدارة جامعة عدن من الحكم القضائي دليل على غياب سيادة القانون وهيبته.
 
وأوضحت كرمان للجزيرة نت أن الأوامر الصادرة من جهات عليا تنفذ وتحترم بينما تقابل أحكام القضاء بالتجاهل.
 
وانتقدت إقدام رئاسة جامعة عدن على إصدار ما وصفته بالقرار الباطل ضد شخص مارس حقه القانوني الذي خوله له الدستور في نقد الممارسات الخاطئة.
 
وعقب صدور القرار، رفع  القباطي دعوى مستعجلة أمام محكمة صيرة الابتدائية بعدن التي قضت ببطلان القرار، وخاطبت رئيس الجامعة بتمكين الطالب من دخول امتحاناته.
 
ولم تستجب رئاسة الجامعة وعمادة الكلية للأمر القضائي، وأصرت على موقفها، كما سبق وأن رفضت توجيهات وزير التعليم العالي والبحث العلمي صالح باصرة بإعادة قيد القباطي الذي تم إيقافه على ذمة كتابات صحفية.
 
برمان: تعطيل الأحكام القضائية جريمة (الجزيرة نت)
استنكار
وقد استنكرت نقابة الصحفيين اليمنيين تعنت إدارة جامعة عدن، ورفضها تطبيق الحكم القضائي الداعي بتمكين الطالب من تأدية امتحاناته.
 
وتبنت النقابة -في بيان تلقت الجزيرة نت نسخة منه- مطالب القباطي وأعلنت تضامنها مع قيام المسيرة المزمع تنفيذها لإجبار إدارة الجامعة على تغيير موقفها الذي وصفته "بالمتعنت".

وناشد البيان رئيس مجلس القضاء الأعلى والنائب العام ووزير التعليم العالي وقيادات السلطة المحلية بعدن إرغام إدارة الجامعة على احترام أحكام القضاء، وتمكين القباطي من تأدية امتحاناته ومحاسبة المتعسفين.
 
واعتبرت المنظمة اليمنية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات الديمقراطية أن "إيقاف طالب جامعي عن الدراسة بسبب رأي وكتابات صحفية يُعد مخالفة لمبادئ الإعلان العالمي لحقوق الإنسان التي وقع عليها اليمن".

المصدر : الجزيرة