صور تكشف تعرض الصحفي أبوذر للتعذيب (الجزيرة نت)
الجزيرة نت-الخرطوم

بدأت الأربعاء في الخرطوم محاكمة أربعة صحفيين يعملون بصحيفة رأي الشعب الناطقة باسم حزب المؤتمر الشعبي المعارض بزعامة حسن الترابي الذي تعتقله الحكومة هو والصحفيين الأربعة منذ أكثر من ثلاثة أسابيع.
 
ويواجه الصحفيون 14 تهمة تصل عقوبة بعضها للإعدام.
 
وتشتمل التهم على تقويض النظام الدستوري، وإثارة الفتنة ضد الدولة، وإثارة الفتنة والكراهية بين الطوائف، والتجسس، والتحريض والنشر الضار،  بجانب تهم أخرى بتسبيب الأذي لرجال شرطة ونشر المعلومات الكاذبة.
 
وقررت المحكمة استجابة لطلب هيئة الدفاع، عرضهم على أطباء اختصاصيين بعد إبلاغهم المحكمة بتعرضهم للتعذيب داخل معتقلات جهاز الأمن.
وسمحت المحكمة للصحفيين بحضور الجلسات المقبلة للمحاكمة التي طالبت هيئة الدفاع المكونة من 46 محاميا بإلغائها وإطلاق سراح المعتقلين.
 
وكان محامو الصحفي أبو ذر علي الأمين قد ذكروا أن السلطات وجهت إليه اتهامات "بالإرهاب" والتجسس، وأنه تعرض للتعذيب في الحبس.
 
وكانت السلطات السودانية قد اعتقلت الترابي والصحفيين الأربعة منتصف مايو/أيار الماضي، كما لم تكشف سبب اعتقال الزعيم المعارض، إلا أن مسؤولين سودانيين قالوا إن اعتقاله جاء نتيجة لنشر معلومات تمس الأمن القومي في صحيفة تابعة للحزب.

المصدر : الجزيرة