ندوة عن حرية الإعلام بالخليج
آخر تحديث: 2010/4/29 الساعة 12:41 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/4/29 الساعة 12:41 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/16 هـ

ندوة عن حرية الإعلام بالخليج


تحتضن الكويت في مطلع مايو/أيار المقبل ندوة عن موضوع "حرية الإعلام في دول الخليج العربي، من أجل إعلام مستقل ومتعدد" بمشاركة حوالي أربعين إعلاميا.
 
وتروم هذه الندوة التي ينظمها قسم الحريات العامة وحقوق الإنسان بشبكة الجزيرة، تعزيز حرية الإعلام باعتبارها الأساس في بناء مجتمع ديمقراطي.
 
وتنعقد الندوة بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للعلم والتربية والثقافة (يونسكو) والجمعية الكويتية للمقومات الأساسية لحقوق الإنسان، كما تتزامن مع ذكرى اليوم العالمي لحرية الصحافة الذي يصادف يوم الثالث من مايو/أيار من كل عام.
 
وأرجع قسم الحريات العامة وحقوق الإنسان بشبكة الجزيرة في بيان اختياره تنظيم الندوة إلى كون أن منطقة الخليج العربي أصبحت واحدة من أهم مناطق الشرق الأوسط التي تعج ساحتها بوسائل إعلام عربية المنشأ وعالمية الأهداف ومتعددة الرسائل.
 
وتتركز أهداف الندوة حول تبادل الرأي والخبرات بشأن واقع ومستقبل التعددية الإعلامية ومدى إسهامه في تعزيز الديمقراطية وحقوق الإنسان وحرياته العامة وحمايتها بين الجمهور.
 
حوار وتفاهم
وتتوخى أيضا دعم وتشجيع المشاركة الواسعة في العملية الإعلامية من أجل ترسيخ الحوار والتفاهم بين الثقافات واحترام الرأي والرأي الآخر وتحقيق أفضل الممارسات من أجل أنظمة مواتية لحرية الإعلام وتعدد وتنوع وسائل التعبير عنها.
 
وتسعى من جهة أخرى إلى المساهمة في بناء القدرات المهنية للمؤسسات الإعلامية التي تعزز حرية الإعلام والتعدد والتنوع وتشجيع التداول الحر للمعلومات وإبراز قيم ومبادئ حقوق الإنسان الراسخة في موروثات شعوب المنطقة.
 
وتتضمن الندوة -حسب البيان- مجموعة من المحاور أهمها "حرية الإعلام من منظور حقوق الإنسان" و"تناول قضايا حقوق الإنسان والحريات في وسائل الإعلام العربية- الواقع والطموح" و"أثر النظم السياسية العربية على مضمون الرسالة الإعلامية".
 
وستتناول أيضا محاور "هل تمارس وسائل الإعلام العربي هامش الحريات المنصوص عليها في الدستور؟" و"كيف نؤسس لمعايير عالمية ضامنة لحماية الصحفيين؟" و"مقومات تحقيق الشراكة الإستراتيجية بين وسائل الإعلام والمنظمات والمراكز الحقوقية".
المصدر : الجزيرة

التعليقات