منظمة حقوقية تدين قتل عمال الأنفاق
آخر تحديث: 2010/4/29 الساعة 21:13 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/4/29 الساعة 21:13 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/16 هـ

منظمة حقوقية تدين قتل عمال الأنفاق

حماس أكدت أن العمال استشهدوا بالغاز في أحد أنفاق غزة (الفرنسية)

اتهمت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا الحكومة المصرية باستخدام القوة المميتة ضد عمال الأنفاق بين قطاع غزة ومصر، وأكدت أن أوامر القتل وتشديد الحصار تصدر من أعلى مستوى في الدولة المصرية.

جاء ذلك في بيان صدر عن الهيئة الحقوقية الخميس بعد مقتل أربعة فلسطينيين وإصابة ستة آخرين الأربعاء بسبب ما قالت الحكومة المقالة في غزة إنه رش للغاز السام في أحد الأنفاق بقطاع غزة.

وقالت المنظمة في بيانها "لقد استخدمت قوات الأمن المصرية القوة المميتة في حربها على عمال الأنفاق بين قطاع غزة ومصر، ومارست القتل العمد تحت الأرض بعيدا عن أعين العالم، ومن خلال البحث الميداني للمنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا وثق 54 حالة وفاة قضى معظمهم بسبب استنشاق أنواع من الغاز السام تقوم قوات الأمن المصرية برشه داخل الأنفاق مما يؤدي إلى الاختناق والموت السريع".

وأوضح البيان أن "هذا السلاح المميت الذي تستخدمه قوات الأمن المصرية لا يعرف نوعه على وجه الدقة بسبب عدم وجود مقذوفات، والأهم عدم توفر وسائل مخبرية في قطاع غزة لتحديد ماهية الغاز".

وقالت المنظمة إن الإجراءات المصرية تسببت بقتل عدد كبير من العمال داخل الأنفاق بشكل متعمد ومخالف للقانون الدولي باسم السيادة والأمن القومي، وإن "أوامر القتل وتشديد الحصار على أهالي قطاع غزة تصدر من أعلى مستوى في الدولة المصرية، حيث إن هناك مكتبا في رئاسة الجمهورية المصرية يدير العمليات على الحدود مع قطاع غزة".

وفيما أكدت المنظمة الحقوقية أن الإجراءات المصرية على الحدود مع قطاع غزة تتم بإشراف ودعم كامل من قبل الولايات المتحدة الأميركية وإسرائيل وغالبية دول الاتحاد الأوروبي، فقد دعت المجتمع الدولي إلى التدخل العاجل لوقف "جرائم الحكومة المصرية على الحدود مع قطاع غزة وعلى وجه الخصوص التفجيرات ورش الغاز السام داخل الأنفاق".

المصدر : الجزيرة

التعليقات