عناصر أمنية فلسطينية أثناء دورية في الخليل بالضفة الغربية (الأوروبية-أرشيف) 

أظهرت نتائج استطلاع للرأي نشرت اليوم أن هناك اعتقادا متزايدا لدى المواطن الفلسطيني بأنه لم يعد قادرا على انتقاد السلطة دون خوف في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وأشارت نتائج الاستطلاع الذي أجراه المركز الفلسطيني للبحوث السياسية والمسحية إلى تدهور بارز ومستمر في اعتقادات الجمهور الفلسطيني في الضفة والقطاع في مستوى الحريات منذ الانفصال بين الضفة والقطاع في منتصف عام 2007.

وأشار بيان المركز الفلسطيني إلى التراجع التدريجي لنسبة الاعتقاد بأن المواطن الفلسطيني يستطيع انتقاد السلطة بدون خوف في الضفة الغربية من 56% في سبتمبر/أيلول عام 2007 إلى 27% فقط في هذا الاستطلاع.

وأضاف البيان أن تراجعا تدريجيا موازيا للقدرة على انتقاد السلطة بدون خوف في قطاع غزة من 52% إلى 19% خلال نفس الفترة.

وأوضح المركز أن الاستطلاع أجري في الفترة من 16 إلى 18 من ديسمبر/كانون الأول الجاري، وشمل عينة عشوائية من 1270 شخصا في 127 تجمعا سكنيا وأنه يحمل هامش خطأ 3%.

يشار إلى أن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) تسيطر على قطاع غزة منذ عام 2007، فيما شكل الرئيس الفلسطيني محمود عباس حكومة برئاسة سلام فياض في الضفة الغربية لم تعترف حماس بها، وأبقت على حكومتها رغم إقالة عباس لها.

المصدر : رويترز