رئيس جهاز الأمن والمخابرات التقى لجنة مكلفة بمتابعة آفاق علاقة الصحافة بالأمن (الفرنسية-أرشيف)
قال مسؤول الإعلام في حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان ربيع عبد العاطي إن هناك توجها لرفع الرقابة الأمنية القبلية استعدادا لانتخابات تجرى في أبريل/نيسان القادم.
 
وقال لقدس برس إن "الصحافة السودانية تستعد لدخول مرحلة جديدة خالية من أي رقابة أمنية قبلية" وتحدث عن توجه "لم يتأكد بعد" لرفع الرقابة الأمنية القبلية بعد إجازة العيد.
 
وأضاف أن هذا النوع من الرقابة لم يوجد سابقا بصورة تؤثر على واقع الصحافة، وكل ما اتفق عليه شريكا الحكم إجراءات رقابة لا على الرأي ونوعية الخبر، وإنما حتى لا يُخاض في أعراض وذمم الناس أشخاصا أو جهات اعتبارية كانوا، وهو رأي لم يكن المؤتمر الوطني صاحبه حسب تعبيره.
 
وقال "الآن والناس يستعدون للانتخابات هناك مطالب برفع هذه الرقابة الجزئية".
 
لكن عبد العاطي نفى أن يكون ميثاق الشرف الصحفي الذي توصل إليه الإعلاميون السودانيون منتصف الشهر الحالي بديلا عن الرقابة الأمنية القبلية لأنه "عقد بين الإعلاميين أنفسهم" فقط.
 
وكان رئيس جهاز الأمن والمخابرات الفريق مهندس محمد عطا المولى اجتمع باللجنة الإعلامية المشتركة المكلفة بمتابعة تنفيذ الميثاق لبحث آفاق العلاقة بين الصحافة والأمن.

المصدر : قدس برس