إصلاح أميركي لنظام احتجاز المهاجرين
آخر تحديث: 2009/8/7 الساعة 00:52 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/8/7 الساعة 00:52 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/16 هـ

إصلاح أميركي لنظام احتجاز المهاجرين

أحد مراكز احتجاز اللاجئين في الولايات المتحدة (الفرنسية-أرشيف) 

قالت الحكومة الأميركية الخميس إنها ستوجد نظاما جديدا لاحتجاز المهاجرين الذين يواجهون الترحيل يتولى إدارة منشآت وجهت إليها انتقادات بسوء معاملة المحتجزين.
 
وأوضحت هيئة الهجرة والجمارك أنها ستنشئ مكتبا لسياسة الاحتجاز والتخطيط بهدف وضع نظام جديد للاحتجاز المدني للعدد المتزايد من المهاجرين المحتجزين.
 
وذكرت الهيئة أن المكتب الجديد سيعيد تقييم نظام الاحتجاز كله مع التركيز بصفة رئيسية ضمن أمور أخرى على إدارة الرعاية الصحية وبدائل للاحتجاز.
 
وقال مساعد وزير الأمن الداخلي جون مورتون الذي يرأس هيئة الهجرة والجمارك "هدفي في السنوات الثلاث إلى الخمس المقبلة أن يبقى الأفراد المحتجزون لدينا في منشآت تختار مواقعها وتدار خصيصا لأغراض الهجرة".
 
وأضاف أنه في السنوات الخمس الماضية شهدت هيئة الهجرة والجمارك زيادة كبيرة في احتجاز المهاجرين، مشيرا إلى أن هذه الزيادة فرضت تحديا كبيرا على نظام لم يوضع في الأساس لتلبية احتياجات الهيئة المحددة بخصوص الاحتجاز.
 
وسيشمل إصلاح هيئة الهجرة والجمارك مراجعة لعقود الحكومة الأميركية مع مراكز احتجاز محلية وسجون خاصة وتعيين مديرين اتحاديين لشؤون الاحتجاز لمراقبة وضمان توفير ظروف ملائمة في 23 منشأة تضم أكثر من 40% من المحتجزين.
 
وإصلاح سياسة الهجرة أمر مثير للجدل في السياسة الأميركية، وفشل الكونغرس في إقرار إصلاحات في خضم خلافات على كيفية التعامل مع زهاء 12 مليون مهاجر بصورة مشروعة في البلاد ومطالبات بالتصدي لمخاوف تتعلق بأمن الحدود أولا.
 
ويبلغ عدد المهاجرين المحتجزين في أي وقت من الأوقات زهاء 32 ألفا يحتجزون في نحو 350 مركز احتجاز محليا وسجنا خاصا وجهت إليها انتقادات لسوء الرعاية الصحية والإشراف.
المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية:

التعليقات