ليتوانيا استضافت سجنا سريا أميركيا
آخر تحديث: 2009/8/21 الساعة 19:09 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/8/21 الساعة 19:09 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/1 هـ

ليتوانيا استضافت سجنا سريا أميركيا

 
قال مسؤولون سابقون بوكالة المخابرات الأميركية (سي آي أي) الخميس إن ليتوانيا كانت واحدة من ثلاث دول أوروبية استضافت سجونا سرية تابعة للوكالة لاحتجاز متهمين بارزين في تنظيم القاعدة.
 
ونقلت شبكة (أي بي سي) نيوز الأميركية عن المسؤولين قولهم إن المخابرات الأميركية احتجزت ثمانية سجناء بمبنى خارج العاصمة فيلنيوس لمدة تصل إلى عام حتى أواخر عام 2005 حينما انتهت عملية السجون السرية بعد أن طفت القضية على السطح في أعقاب نشر تقرير بشأن السجون السرية في صحيفة واشنطن بوست في نوفمبر/ تشرين الثاني 2005.
 
وأشارت الشبكة الأميركية في تقرير لها إلى أنها راجعت كشوف رحلات الطيران التي أوضحت أن (سي آي أي) قامت برحلات متكررة إلى ليتوانيا خلال تلك الفترة.

وقال أحد المسؤولين إن ليتوانيا وافقت على استضافة سجن سري لكسب استحسان إدارة الرئيس الأميركي السابق جورج بوش.
 
وأبدت وكالة المخابرات الأميركية اعتراضها على بث التقرير معتبرة أنه
"غير مسئول". من جانبها رفضت السفارة الليتوانية بواشنطن ما ورد في
التقرير.
 
ومن بين الدول الأوروبية الأخرى التي يعتقد بأنها سمحت بسجون سرية على أراضيها كل من بولندا ورومانيا. وسبق أن تم تحديد ثلاث دول استضافت سجونا سرية هي أفغانستان والمغرب وتايلند.
 
وقد أعلن الرئيس الأميركي السابق جورج بوش حينئذ أن جميع السجناء
المحتجزين بالخارج سينقلون إلى سجن غوانتانامو الأميركي بكوبا، بعد أن
كشفت صحيفة واشنطن بوست البرنامج الأميركي للسجون السرية.

وكانت (سي آي أي) أعلنت في أبريل/ نيسان إغلاق السجون السرية التي تعتقل فيها من تشتبه بصلتهم بما يسمى الإرهاب، وذلك بعد صدور توجيهات من إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما بضرورة إغلاق تلك السجون.

المصدر : الألمانية

التعليقات