صحفي لبناني يتعرض للضرب ببيروت
آخر تحديث: 2008/11/28 الساعة 18:41 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/11/28 الساعة 18:41 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/1 هـ

صحفي لبناني يتعرض للضرب ببيروت

حرقوص يرقد في مستشفى الجامعة الأميركية في بيروت بعد تعرضه للهجوم (الفرنسية)

تعرض صحفي لبناني يعمل في مؤسسة إعلامية لبنانية مملوكة لآل الحريري للضرب من قبل مناصري أحد الأحزاب المقربة من سوريا أثناء مسيرة جرت في بيروت.

وقال الصحفي عمر حرقوص -الذي يعمل في جريدة وتلفزيون المستقبل، ويرقد في مستشفى الجامعة الأميركية ببيروت- إن نحو عشرين من أنصار الحزب السوري القومي الاجتماعي هاجموه أمس وأوسعوه ضربا. وذكر حرقوص أن مهاجميه وصفوه باليهودي وبالعدو وطالبوه بالمغادرة فورا.

وقد نظم نحو مائة صحفي وسياسي اعتصاما في بيروت اليوم للاحتجاج على تعرض حرقوص للضرب في وقت أكد فيه الجيش أنه احتجز ثلاثة أشخاص يشتبه في مشاركتهم بالحادث.

وقال الصحفيون المعتصمون في بيان إنهم يشجبون أي اعتداء يتعرض له الصحفيون أثناء قيامهم بواجباتهم ودعوا الجهات القضائية لمعاقبة المسؤولين عنه حفاظا على السلم الأهلي.

وأبدى الحزب السوري القومي الاجتماعي اليوم أسفه للحادث ودعا لعدم استغلاله لأغراض سياسية فيما انضم حزب الله إلى المنددين بمرتكبيه.

يشار إلى أن صحيفة المستقبل كانت قد تعرضت للإحراق أثتاء مواجهات مايو/أيار الماضي بين حزب الله وحلفائه من جهة وتيار المستقبل من جهة أخرى واتهم القوميون السوريون بإحراقها فيما أوقف التلفزيون بثه لنحو أسبوع.

المصدر : الفرنسية

التعليقات