3 مخاوف صحية في فضيحة اللحوم البرازيلية
آخر تحديث: 2017/3/20 الساعة 13:45 (مكة المكرمة) الموافق 1438/6/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/3/20 الساعة 13:45 (مكة المكرمة) الموافق 1438/6/22 هـ

3 مخاوف صحية في فضيحة اللحوم البرازيلية

قطاع اللحوم البرازيلي يمثل أكبر مُصدر في العالم للحم البقري والعديد من منتجات اللحوم الأخرى (رويترز)
قطاع اللحوم البرازيلي يمثل أكبر مُصدر في العالم للحم البقري والعديد من منتجات اللحوم الأخرى (رويترز)

تعيش البرازيل على وقع فضيحة فساد في شركات لتعبئة اللحوم، في بلد تساهم صناعة اللحوم في اقتصاده بصادرات يبلغ حجمها السنوي 12 مليار دولار، مما فجر مخاوف على الصعيد الصحي.

وأعلنت وزارة الزراعة البرازيلية أن السلطات داهمت الجمعة الماضية أكثر من عشرة مراكز لتوضيب اللحوم، وأصدرت 27 مذكرة توقيف، وأغلقت مصنعا لمعالجة لحوم الدواجن تديره شركة "بي.آر.أف" المتعددة الجنسيات، إضافة إلى مركزين لمعالجة اللحوم تديرهما شركة باكين.

وطردت الوزارة 33 مسؤولا متورطا في القضية، وأبقت على 21 مؤسسة إضافية قيد التحقيق.

وإضافة إلى شركة "بي.آر.أف" العملاقة التي تملك العلامتين التجاريتين "ساديا" و"بيرديغا"، هناك قيد التحقيق شركات أخرى رائدة عالميا في تجارة اللحوم مثل شركة "جي.بي.أس" التي تملك العلامات التجارية "بيغ فرانغو" و"سييرا أليمنتوس" و"سويفت".

وتشمل الادعاءات التي تهدد بمخاطر صحية ما يلي:

  • تم منح شهادات للحوم فاسدة على أنها صالحة للاستهلاك.
  • تم استخدام مواد مسرطنة في بعض الحالات لإخفاء رائحة اللحوم الفاسدة.
  • هناك تقارير تتحدث عن مزج بعض منتجات لحوم الدواجن بورق مقوى.

صناعة اللحوم تساهم في اقتصاد البرازيل بصادرات يبلغ حجمها السنوي 12 مليار دولار (رويترز)

على الصعيد المقابل فإن السلطات البرازيلية وشركات أكدت أنه لا مخاوف صحية من الفضيحة، وشمل ذلك:

  • تأكيد الرئيس البرازيلي ميشال تامر أن فضيحة فساد في شركات لتعبئة اللحوم لا تعني أن صادرات البلاد من اللحوم غير آمنة، وأضاف أن الحكومة البرازيلية تؤكد ثقتها في جودة منتج وطني كسب ثقة المستهلكين وحصل على موافقة معظم الأسواق التي تدقق بشدة.
  • تامر قال إنه من أصل 11 ألف عامل في قطاع اللحوم لا يشمل التحقيق سوى 33 فقط، وإن من أصل 4837 مستودع تبريد، هناك 21 مستودعاً فقط يُشتبه في أنه ارتكب مخالفات.
  • قال لويس إدواردو رانجيل -وهو مسؤول كبير بوزارة الزراعة البرازيلية- إنه لا توجد مخاطر صحية، مضيفا أنه "من منظور صحي فإننا على ثقة بأن القضايا الصحية المزعومة لا تمثل خطرا بالنسبة لمستهلكي الصادرات".
  • أكدت شركات اللحوم البرازيلية والمتعددة الجنسيات المتورطة السبت الماضي أن بضاعتها سليمة.
المصدر : مواقع إلكترونية,الفرنسية,رويترز

التعليقات