باحثون بالقدس يطورون تقنية لعلاج السرطان
آخر تحديث: 2017/12/3 الساعة 16:59 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/3 الساعة 16:59 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/15 هـ

باحثون بالقدس يطورون تقنية لعلاج السرطان

حجوج قال إن التقنية الحديثة أثبتت نجاحها بعدم ظهور أي أعراض جانبية لها (الجزيرة)
حجوج قال إن التقنية الحديثة أثبتت نجاحها بعدم ظهور أي أعراض جانبية لها (الجزيرة)

تمكّن مجموعة من الباحثين في جامعة القدس من تطوير تقنية حديثة لعلاج مرض السرطان من شأنها إحداث نقلة في التخفيف من الآثار الجانبية.

وقالت جامعة القدس في بيان وصل للجزيرة نت، إن التقنية تعمل من خلال استهداف الخلايا السرطانية بومضات كهربائية تعمل على حرق الأنسجة المصابة دون المساس بالأوعية الدموية والقنوات والأنسجة الخارجية للمريض، وبالتالي إعادة البناء ستكون أفضل وأسرع.

وقال الدكتور محمد حجوج من دائرة التصوير الطبي في كلية المهن الصحية في جامعة القدس -وهو أحد الباحثين المشاركين في هذا التطوير- "إن العلاج المعتمد حتى الآن لمرضى السرطان يعتمد على الجراحة والعلاج الكيميائي والعلاج بالأشعة، إضافة إلى مجموعة من الطرق التي تستخدم عملية حرق الأنسجة المصابة والسليمة أيضاً، مما يعني تعرض المريض لآثار جانبية كبيرة".

وأكد حجوج -في البيان الصادر عن الجامعة- أن التقنية الحديثة أثبتت نجاحها بعدم ظهور أي أعراض جانبية لها، وذلك بتطبيقها على 500 حالة من مرضى سرطان البروستات في ألمانيا، مضيفا أن العلاج يمتاز بوقته القصير حيث يستطيع بعدها المريض ممارسة حياته اليومية دون أضرار تذكر.

وقال البيان إن حجوج حصل على براءة اختراع قبل عام في تقنية التحليل الكهربائي التي اعتمدها في تقنية علاج السرطان، وله عدة أبحاث منشورة في مجلّات محكمة حيث تقع اهتماماته البحثية في التشخيص والعلاج الطبي وتطوير تكنولوجيا خاصة بتكاليف قليلة لمساعدة المناطق النائية والفقيرة.

المصدر : الجزيرة