ينطلق اليوم الاثنين في قطر المنتدى الدولي لقادة السكري، ويستمر يومين، وتنظمه وزارة الصحة القطرية وبرنامج "لنعمل ضد السكري" ومؤسسة حمد الطبية.

ويعد المنتدى مبادرة دولية مهمة تضم نخبة من الخبراء والأكاديميين المرموقين في مجال السكري، إلى جانب قادة الرعاية الصحية وممثلي الهيئات غير الحكومية من مختلف أنحاء العالم، إضافة إلى القادة وصناع القرار في القطاع الصحي ومسؤولين حكوميين في قطر ودول مجلس التعاون الخليجي.

وسيتم خلال المنتدى تبادل وجهات النظر والأفكار المتصلة بموضوع المنتدى والتعاون من أجل رسم خارطة طريق لتطبيق الإستراتيجية الوطنية لمكافحة السكري.

كما سيركز المنتدى على معالجة الأعباء الصحية والاقتصادية والمالية والاجتماعية المترتبة على مرض السكري في قطر، وحول ضرورة تنسيق جهود المجتمع ككل لمواجهة هذا التحدي.

ويركز منتدى قادة السكري على تحقيق أربعة أهداف رئيسية، هي:

  • وضع اللبنة الأساسية التي ستنطلق منها عملية تطبيق الإستراتيجية الوطنية لمكافحة السكري.
  • الاستفادة من الخبرات الكبيرة للخبراء الدوليين المشاركين في المنتدى للتأكد من التطبيق الفعال للإستراتيجية الوطنية لمكافحة السكري.
  • وضع إطار عام للعلاقات المشتركة التي تفضي إلى شراكات بين القطاعات الحكومية والقطاعات غير الحكومية التي من شأنها الإسهام في معالجة مشكلة السكري في قطر.
  • بحث أفضل السبل التي يمكن من خلالها الربط بين الوزارات والمؤسسات المعنية بمكافحة السكري والتصدي له، وكيفية تنسيق الجهود من أجل دعم خطة تطبيق الإستراتيجية الوطنية لمكافحة السكري.

المصدر : مواقع التواصل الإجتماعي