مع تشخيص إصابة المرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة الأميركية هيلاري كلينتون بالالتهاب الرئوي يوم الجمعة الماضي، تطرح تساؤلات عدة عن طبيعة المرض والعلاج، وهل يمكن أن تنقل كلينتون العدوى إلى من حولها.

ونقدم في هذا التقرير معلومات عن الالتهاب الرئوي، وإجابات عن الأسئلة السابقة بشأن المرشحة الديمقراطية.

ما الالتهاب الرئوي؟
هو مرض تسببه عدوى تصيب الرئتين أو إحداهما، ويمكن أن ينتج عن البكتيريا أو الفيروسات أو الفطريات، وتؤدي العدوى إلى حدوث التهاب في الحويصلات الهوائية بالرئة، وقد يرافق ذلك تجمع للسوائل والقيح في هذه الحويصلات.

ما أسبابه؟
يمكن أن يحدث الالتهاب الرئوي نتيجة العدوى بالبكتيريا والفيروسات والفطريات، كما يوجد نوع يطلق عليه اسم "التهاب المستشفيات الرئوي" ويحدث للمرضى الذين يدخلون المستشفى بهدف العلاج لمرض آخر ثم يصابون بالالتهاب الرئوي وهم في المستشفى، وتكون بكتيريا "التهاب المستشفيات الرئوي" عادة من النوع المقاوم للعلاجات.

كما قد يحدث الالتهاب الرئوي نتيجة دخول جسم غريب إلى الرئة، مثل الطعام أو الشراب أو السوائل أو القيء، والذي قد يكون نتيجة اضطراب آلية حماية المجاري التنفسية (المنعكس البلعومي الذي يمنع مرور أي جسم غريب من البلعوم باتجاه المريء، ويحفزه بملامسة الحنك الرخو، مما قد يجعل المرء يتقيأ).

ما الفئات المعرضة للخطر؟
مع أن الجميع قد يكونون معرضين للالتهاب الرئوي، إلا أن هناك فئات يرتفع لديها احتمال المرض، كما أن مضاعفات الالتهاب الرئوي لديها عند إصابتها تكون أكبر، وهي التالية:

  • الرضع.
  • الأطفال الصغار.
  • المسنون الذين تتجاوز أعمارهم 65 (كلينتون تبلغ من العمر 69 عاما).
  • مرضى الربو.
  • المصابون بأمراض القلب.
  • مرضى الانسداد الرئوي المزمن.
  • المدخنون.
  • مرضى الإيدز.
  • الأشخاص الذين ضعفت مناعتهم، مثل مرضى السرطان.
القيح من مضاعفات الالتهاب الرئوي (روب 3000/دريمز تايم)

ما أعراضه؟

  • حمى وقشعريرة في الجسم.
  • قصر في التنفس.
  • ألم في الصدر.
  • صعوبة في التنفس.
  • سعال مصحوب ببلغم سميك.

ما المضاعفات؟

  • تجمع القيح في الرئة وحويصلاتها.
  • تجمع السوائل حول الرئتين، ويطلق على ذلك اسم "الانصباب الجنبي".
  • صعوبة التنفس، مما يجعل المرء غير قادر على الحصول على كمية كافية من الأكسجين ويتطلب عندها دخول المستشفى ووضع جهاز التنفس الصناعي.
  • تجرثم الدم، وهو انتقال البكتيريا من الرئتين إلى مجرى الدم ومنه إلى بقية أعضاء الجسم، وقد يقود ذلك إلى حدوث فشل لأعضاء الجسم.

ما طبيعة الالتهاب الرئوي الذي أصيبت به كلينتون؟
وفقا لليزا بارداك طبيبة المرشحة الديمقراطية، فإن كلينتون عانت التهابا رئويا معتدلا، بينما قالت الحملة الانتخابية لكلينتون إن الالتهاب الرئوي ناتج عن بكتيريا لا تنتقل عن طريق العدوى.

هل مرض كلينتون معد؟
وفقا للدكتورة بارداك فإن الالتهاب الرئوي لدى كلينتون غير معد، وبناء على ذلك فإنه لا خطر من أن تنقل كلينتون العدوى أثناء الأنشطة المتصلة بحملتها الانتخابية سواء قبل تشخيص إصابتها أو بعده.

كيف عولجت كلينتون؟
بالمضادات الحيوية على مدى عشرة أيام.

هل ستؤثر هذه العدوى في مدى لياقة كلينتون للرئاسة؟
وفقا للدكتورة بارداك فإن كلينتون بحالة صحية جيدة ولائقة لشغل منصب الرئاسة.

المصدر : نيويورك تايمز,الجزيرة,الفرنسية,رويترز