تعد غرفة الأطفال مكانا لنوم ‫الصغار ولعبهم أيضا، ويقضون فيها الكثير من الوقت؛ لذا ينبغي على الوالدين ‫مراعاة أن يتسم أثاث الغرفة ببعض المواصفات التي تحافظ على صحة الأطفال ‫وسلامتهم.

‫وقالت الخبيرة الألمانية يوهانا هاوسمان إن المواد الضارة تشكل خطورة ‫بالغة على صحة الأطفال، نظرا لأن أجسامهم تمتصها بشكل أكبر من ‫البالغين، حيث إن الأطفال ‫يتنفسون بشكل أسرع، كما أن جلدهم أكثر رقة ونفاذا، فضلا عن أنهم ‫يضعون الكثير من الأغراض في أفواههم.

‫وأضافت هاوسمان أنه بالنسبة للأثاث ينبغي بشكل أساسي التفرقة بين الخشب ‫المصمت والألواح المضغوطة، موضحة أن خطر الاحتواء على مادة "فورمالدهيد" ‫الضارة يكون أكبر مع الألواح المضغوطة مقارنة بالخشب المصمت الخالي من ‫المواد اللاصقة. وعلى الجانب الآخر، قد يحتوي الخشب المصمت على مبيدات، ‫كما يجب أيضا إلقاء نظرة متفحصة على الطلاء.

‫وبالنسبة لدهانات الحوائط، فينبغي أن تحتوي على أقل قدر ممكن من ‫المذيبات. من جانبها، ترى عضو حركة "المنزل الآمن" ‫الألمانية سوزان فولك أن ورق الحائط غير المطلي يمثل بديلا جيدا.

وفي ما يتعلق بالأرضيات، فإن الخبيرة الألمانية هاوسمان تحذر من أرضيات "‫PVC"، إذ إنها تحتوي على الملدنات، مثل "فثالات"، التي يُشتبه في أنها ‫تشكل خطرا على الخصوبة؛ لذا فهي تفضل الألواح الخشبية للأرضيات أو ‫السجاد المصنوع من صوف معتمد.

من جهتها، قالت فولك إن الأرضيات المصنوعة من المشمع لا تدعو للقلق إلى ‫حد كبير، لأنها مصنوعة من خامات طبيعية، مثل زيت بذور الكتان والفلين ‫والقنب الهندي، وإن كانت رائحتها نفاذة في البداية.

ختم "الملاك الأزرق" يشير إلى المنتجات التي ينبعث منها القليل من المواد الضارة (الألمانية)

الأرضيات
‫ومن حيث الأمان والمتانة، ينصح خبير الحوادث لدى الرابطة ‫الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين يورغ شريفر باختيار الأرضيات الرخوة القادرة ‫على امتصاص الصدمات، مثل الفلين والسجاد، وبالنسبة للسجاد يراعى ‫الانتباه إلى أن الحواف العالية تمثل عوائق قد تتسبب في تعثر الأطفال.

‫ويرى كل من شريفر وفولك أن السجاد بوصفه جامعا للغبار يمثل مشكلة ‫للأطفال الذين يعانون من الحساسية تجاه الغبار المنزلي؛ لذا فمن ‫الأفضل في هذه الحالة اختيار الأرضيات التي تتميز بسهولة العناية بها ‫مثل الباركيه.

‫وللتأكد من جودة وأمان الأثاث في غرفة الأطفال، ينصح الخبراء الوالدين ‫بالاعتماد على الأختام وعلامات الفحص عند اختيار الأثاث، مثل ختم ‫"الملاك الأزرق"، الذي يشير إلى المنتجات التي ينبعث منها القليل من ‫المواد الضارة.

وكذلك علامة حرف "M" الذهبي، التي تشير إلى الجودة ‫الكلية للأثاث من حيث الأمان والمتانة، بالإضافة إلى علامة "GS"، التي ‫تشتمل على معايير شاملة لجودة وسلامة الأثاث.

المصدر : الألمانية