قضت المحكمة الجزئية في العاصمة الألمانية برلين اليوم الاثنين بالسجن لمدة ثلاثة أعوام على ممرض
كان يجري عمليات تخدير، وحصل على وظيفة في مجال زراعة الأعضاء.

كما عالج الطبيب المزيف -الذي لم تذكر وكالة الأنباء الألمانية اسمه- أشخاصا على متن سفينة سياحية.

وأدانت المحكمة ذلك الشخص البالغ من العمر 41 عاما بتهمة إلحاق أضرار جسمانية خطيرة وسوء استغلال لقب مهني، وكذلك بتهمة الاحتيال.

وكان هذا الرجل -الذي هو ممرض في الأساس- يدعي طوال خمسة أعوام أنه طبيب تخدير، وعمل مؤخرا طبيبا على متن سفينة سياحية.

وقد حصل سابقا على وظيفة لدى المؤسسة الألمانية لزراعة الأعضاء باستخدام المستندات المزورة.

المصدر : الألمانية