حذرت الهيئة الألمانية لمراقبة الجودة من ‫توجيه تيار الهواء البارد الصادر من مكيف هواء السيارة إلى الجسم أو ‫الوجه مباشرة، لأنه قد يؤدي إلى الإصابة بالتهاب ملتحمة العين.

‫كما يمكن الإصابة بمشاكل بالدورة الدموية إذا كان الاختلاف ‫بين درجة حرارة المقصورة الداخلية للسيارة والهواء الخارجي كبيرا جدا.

‫لذا ينصح الخبراء الألمان بألا يزيد الفرق بين درجة الحرارة بالخارج ‫ودرجة حرارة المقصورة الداخلية للسيارة على ثماني درجات، فإذا كانت درجة ‫الحرارة بالخارج تبلغ ثلاثين درجة مئوية، فلا يجوز ضبط مكيف هواء السيارة ‫على درجة أقل من 22 درجة مئوية.

وأضاف الخبراء بأن التوصية بـ"ألا يزيد الفرق بين درجة الحرارة بالخارج ‫ودرجة حرارة المقصورة الداخلية للسيارة على ثماني درجات" تنطبق في البلدان ذات الجو المعتدل، ولا تنطبق على الجو الساخن التي قد تصل فيها درجة الحرارة خارج السيارة إلى أكثر من أربعين مئوية، وعندها سيكون فرق الحرارة بين داخل وخارج السيارة أكثر من ثماني درجات.

‫ومن ناحية أخرى، حذرت الهيئة الألمانية من أن ارتفاع درجات الحرارة يؤدي إلى ‫الشعور بالإرهاق وانخفاض التركيز أثناء القيادة، مشيرة إلى أن ارتفاع ‫درجة حرارة مقصورة السيارة على 27 درجة مئوية يرفع خطر الحوادث بسبب ‫الشعور بالإرهاق وضعف التركيز، وذلك استنادا إلى نتائج دراسة أجرتها ‫الهيئة الاتحادية لشؤون الطرق.

المصدر : الجزيرة,الألمانية