أفادت دراسة نشرت أمس الثلاثاء في مجلة "أميركان جورنال أوف بابليك هيلث" أن أول ضريبة محلية تفرض في الولايات المتحدة على المشروبات الغازية السكرية قد حدت من الاستهلاك لهذه المشروبات.

وكشف باحثون في مجال الصحة العامة بجامعة كاليفورنيا الأميركية أنه خلال خمسة أشهر منذ فرضت مدينة بيركلي بولاية كاليفورنيا ضريبة على مشروبات مثل الكولا وجاتوريد وريد بول، خفض أصحاب الدخول المنخفضة في المدينة استهلاكهم من تلك المشروبات بنسبة 21%.

وفي مدن مجاورة مثل أوكلاند وسان فرانسيسكو التي لا تفرض ضريبة إضافية على المشروبات الغازية، ارتفع الاستهلاك بنسبة 4%، ما يشير إلى أن الضريبة والزيادة في السعر تسببتا في تغير سلوك الأفراد.

يذكر أن فيلادلفيا أصبحت مطلع هذا العام أول مدينة أميركية كبيرة تفرض ضريبة على المشروبات الغازية السكرية، واستخدمت العائد الضريبي الناتج عن ذلك في تحسين جودة التعليم وخدمات أخرى مثل المتنزهات.

المصدر : الألمانية