نصح مركز حمد للإصابات والحوادث التابع لمؤسسة حمد الطبية في قطر، جميع السائقين ومستخدمي الطريق باتخاذ الحيطة والحذر أثناء قيادة سياراتهم خلال شهر رمضان المبارك.

وقال رئيس قسم إصابات الحوادث بمؤسسة حمد الطبية الدكتور حسن آل ثاني -في بيان صادر عن المؤسسة أمس الأحد حصلت الجزيرة نت على نسخة منه- نوصي السائقين ومستخدمي الطريق بالتحلي بمزيد من الصبر وضبط النفس أثناء قيادة السيارة خلال شهر رمضان، وذلك لأن الناس عادة ما تمارس القيادة بنوع من التهور أثناء نهار الصوم بفعل تأثير التعب والنعاس وقلة التركيز.

كما نصح الدكتور بمزيد من الحيطة والحذر أثناء القيادة بهدف تفادي ما يمكن تفاديه من الحوادث المرورية الناجمة عن السرعة أو الأجواء العاصفة أو الرطبة.

وقدم مركز حمد للإصابات والحوادث مجموعة من النصائح للسائقين ومستخدمي الطريق للوقاية من الإصابات والوفيات الناجمة عن حوادث الطرق خلال شهر رمضان المبارك:

  • على جميع السائقين وركاب السيارات ربط حزام الأمان في كل رحلة بالسيارة، وهي الطريقة الوحيدة التي أثبتت جدواها في الوقاية من الإصابات الخطيرة والوفيات الناجمة عن الحوادث المرورية.
  • احرص دائمًا على سماع النشرات الجوية والنصائح العامة حول ظروف قيادة السيارات والتي تبثها محطات الإذاعة وقنوات التلفزة المحلية، بما يمكّنك من التخطيط السليم لمسار سيارتك، وتقديم موعد رحلتك إذا اقتضت الضرورة.
  • احرص على القيادة في حدود السرعة القانونية، وحافظ على مسافة كبيرة بينك وبين السيارة التي تسير أمامك، حتى تتمكن من إيقاف السيارة بأمان في حالات الطوارئ.
  • احرص على التركيز التام، واجتنب كل ما يلهيك ويصرف انتباهك، مثل جهاز الهاتف المحمول والسماعات وأجهزة التسجيل، وبذلك تتمكن من الانتباه لكل أحوال الطريق، وهذا ينطبق على السائقين والمشاة على حدٍ سواء.
  • إذا كنت من المشاة أو سائقي الدراجات، فاحرص على استخدام المسارات المخصصة للدراجات، ونقاط عبور المشاة، فضلاً عن الأرصفة الجانبية المعدّة خصيصًا لهذا الغرض، وحاول أن تسير في الاتجاه المواجه لحركة السير، لكي تتمكن من رؤية السيارات القادمة فتتفادها في الوقت المناسب، بدلاً عن أن تفاجئك سيارة قادمة من خلفك أو مندفعة من أحد جانبيك.

المصدر : الجزيرة