كشفت دراسة أميركية حديثة أجريت في 21 بلدًا حول العالم فاعلية دواء جديد لعلاج مرض الصدفية والتخلص بشكل كامل من اللويحات التي تظهر على الجلد.

وأوضح الباحثون بجامعة نورث وسترن، في دراستهم التي نشروا تفاصيلها في دورية "نيو إنجلاند جورنال أوف ميديسين"، أن الدواء الجديد الذي يسمى "آيكسيزوماب" (ixekizumab) أزال كافة اللويحات الصدفية عند المرضى.

وأجرى الباحثون دراستهم على ثلاثة آلاف و736 مريضًا بالغًا في أكثر من مئة مدينة واقعة في 21 بلدًا حول العالم، وكان جميعهم مصابون بمرض الصدفية المعتدل، الذي يغطي نحو 10% أو أكثر من الجسم.

وخضع المرضى للعلاج بحقن "آيكسيزوماب" بجرعات مختلفة، واستمرت التجارب أكثر من عام.

ووجد الباحثون أن نحو 80% من المرضى عولجوا تماما من الصّدفية بعد تلقي دواء "آيكسيزوماب"، بالمقارنة بالمجموعة التي تلقت دواء وهميا.

وقال أستاذ الأمراض الجلدية بجامعة نورث وسترن وقائد فريق البحث الدكتور كينيث جوردون، إنه قبل عشر سنوات كنا نظن أن إزالة آثار مرض الصدفية بشكل كامل أمر مستحيل، لكن مع الدواء الجديد، فإن استجابة الجسم للعلاج أعلى بكثير من ذي قبل.

والصدفية مرض جلدي مزمن وغير معدٍ مرتبط بالإنتاج الزائد للخلايا الجلدية، ويؤدي غالبا إلى ظهور أعراض تقشر وتهيج الجلد، كما توجد صلة بينه وبين التهاب المفاصل الصدفي الذي يتسم بأعراض مثل آلام المفاصل والأورام، كما يمكن أن يتسبب في الإعاقة الحركية.

وتظهر إحصائيات الاتحاد العام لجمعيات الصدفية وجود ما يزيد على 125 مليون مصاب بمرض الصدفية والتهاب المفاصل الصدفي في مختلف أنحاء العالم.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا),وكالة الأناضول