كشفت دراسة كندية حديثة أن تناول الأطفال الرضع مكملات فيتامين "د" خلال العام الأول يعزز كتلة العضلات ويقلل الدهون في أجسامهم خلال السنوات الثلاثة الأولى من أعمارهم.

وذكر باحثون في جامعة ماكجيل بمدينة مونتريال الكندية في دراستهم -التي نشرت بدورية "السمنة عند الأطفال"- يوم الخميس أن فيتامين "د" الذي تنتجه أشعة الشمس أيضًا يساهم في تقوية العضلات ويقي الرضع من السمنة.

وشملت الدراسة 132 من الأطفال الرضع، وراقبوا تناول الأطفال الرضع لجرعة واحدة من مكملات فيتامين "د" يوميًا خلال الأشهر الـ12 الأولى من عمرهم، وخضع المشاركون لمسح يكشف كثافة العظام وتطور العضلات وكتلة الدهون.

وأظهرت البيانات أن الجرعات العالية من فيتامين "د" لم يكن لها أية ميزة إضافية لنمو العظام، لكن تأثيرها كان على كتلة العضلات والدهون.

ويستخدم الجسم فيتامين "د" للحفاظ على صحة العظام وامتصاص الكالسيوم بشكل فعال، والشمس هي المصدر الأول له حيث تعطي الجسم حاجته من الأشعة فوق البنفسجية اللازمة لإنتاج الفيتامين، كما يوجد في الأسماك الدهنية كالسلمون والسردين والتونة وزيت السمك وكبد البقر والبيض.

المصدر : وكالة الأناضول