ذكرت دراسة أن رياضة التاي تشي ربما تكون علاجا تقليديا طبيعيا لتخفيف الألم لمن يعانون من التهاب المفصل التنكسي للركبة "خشونة الركبة".

وتحدث خشونة الركبة -التي تؤدي إلى ألم وعجز عند كبار السن- عندما يبلى النسيج المرن في نهاية العظام. وفي حين لا يمكن الشفاء منها عادة بوصف علاج طبيعي أو أدوية مضادة للالتهابات لتخفيف الألم وتحسين الحركة.

ولرؤية ما إذا كانت رياضة التاي تشي -وهي ممارسة تأمل صينية تدمج بين التنفس العميق والبطيء وحركات رشيقة- يمكن أن تكون بديلا جيدا للعلاج الطبيعي عهد باحثون لحوالي 200 شخص مصابين بخشونة الركبة باختيار أحد هذين الخيارين لثلاثة أشهر.

ووجدت الدراسة أن كلتا المجموعتين شهدتا تراجعا مماثلا في الألم في نهاية الأشهر الثلاثة وبعد سنة. ورغم ذلك شهد الأشخاص في مجموعة التاي تشي تحسنا أكبر فيما يتعلق بالصحة العامة والصحة الذهنية أكثر من المشاركين الذين عهد لهم بالعلاج الطبيعي.

وقال مدير مركز الطب التكميلي والتكاملي في مركز توفتس الطبي في بوسطن الدكتور تشن تشن وانغ، لرويترز هيلث إن التاي تشي ممارسة صينية تقليدية متعددة المكونات تشمل الجسد والعقل وتعزز الصحة بصورة منهجية، وذلك عن طريق دمج العناصر البدنية والنفسية والعاطفية والروحية والسلوكية معا.

وأثناء الدراسة عهد وانغ وزملاؤه لنصف المشاركين بحضور فصول تاي تشي لمدة ساعة مرتين أسبوعيا لمدة 12 أسبوعا. وحصل الآخرون على جلسات علاج طبيعي مدة الجلسة الواحدة نصف ساعة مرتين أسبوعيا لستة أسابيع ثم طلب منهم ممارسة التمارين في المنزل أربع مرات على الأقل أسبوعيا لستة أسابيع أخرى.

وكان متوسط عمر المشاركين في الدراسة 60 عاما. وكانوا يعانون من زيادة في الوزن أو سمنة ومصابين بخشونة الركبة منذ ثماني سنوات تقريبا.

وأجريت الدراسة التي نشرت في دورية حوليات الطب الباطني في مركز طبي أكاديمي واحد مما يجعل من الصعب القول إن النتائج ستكون مماثلة في محيطات أخرى.

المصدر : رويترز