قالت خبيرة في ألمانيا إنه يتعين على المرء‫ الاتصال بخدمة الطوارئ فورا إذا ما لاحظ أن أحد الأشخاص تنطبق عليه علامات اختبار (FAST) لـالسكتة الدماغية.

ووضحت أن صعوبة ‫النطق والكلام أو الشعور بشلل أو خدر في جانب واحد من الجسم أو تشويش ‫الرؤية بشكل مفاجئ أو الإحساس بصداع مصحوب بتشنجات في الرقبة، كلها أعراض قد تشير إلى الإصابة بالسكتة الدماغية.

‫وأوضحت الخبيرة بالهيئة الألمانية لمساعدة مرضى السكتة الدماغية بيتينا بيغيروف أنه ‫يمكن للشخص العادي إجراء اختبار (FAST) للأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض ‫السكتة الدماغية، وذلك كالتالي:

  • الحرف F يشير إلى الوجه Face، حيث يُطلب من الشخص ‫أن يبتسم، فإذا كانت الابتسامة غير متماثلة، فإن ذلك يعتبر علامة على ‫وجود شلل في جانب واحد من الوجه، وبالتالي الإصابة بالسكتة الدماغية.
  • الحرف A يشير إلى الأذرع Arms، حيث يُطلب من ‫المُصاب أن يمد ذراعيه إلى الأمام في وضع أفقي، بحيث تتجه اليدان لأعلى. ‫وفي حال عدم قدرة المُصاب على الحفاظ على ذراعيه في الوضع الأفقي، ويكون ‫الوضع غير متماثل، فعندئذ يعاني الشخص من أعراض الشلل النصفي.
  • الحرف S يشير إلى النطق والكلام Speech، فإذا لم يتمكن المُصاب من ‫تكرار جملة بسيطة أو في حال عدم قدرته على الإجابة عن بعض الأسئلة ‫البسيطة بطلاقة، فإن ذلك يدل على إصابته بالسكتة الدماغية.
  • الحرف T يعني كلمة الوقت Time، فإذا ما تأكد المرء من إصابة ‫الشخص بالسكتة الدماغية فإنه يجب الاتصال بخدمة الطوارئ والإنقاذ على ‫الفور مع شرح الأعراض المرضية التي يعاني منها المُصاب. ولا يستغرق هذا ‫الاختبار أكثر من ثلاث دقائق، ولذلك يجب التصرف على وجه السرعة.

المصدر : الألمانية