قال البروفيسور الألماني ديتمار أوسترايش‬ ‫إن صحة الأسنان تعد شرطا أساسيا لإجراء عملية التبييض (Bleaching)‬ ‫من دون مخاطر، إذ ينبغي أن تكون الأسنان ودواعم الأسنان "اللثة" وتجويف الفم‬ سليمة وصحية قبل التبييض. ‬

‫وأوضح أوسترايش -وهو نائب رئيس الغرفة الألمانية لأطباء الأسنان- أن تسوس ‫الأسنان غير المكتشف قد يسبب الشعور بالألم بعد إجراء‬ ‫التبييض، لذا ينبغي حشوها أولا. ‬

‫كما ينبغي على طبيب الأسنان فحص الشقوق والتجاويف الناجمة عن صرير‬ ‫الأسنان -مثلا- أولا، فإذا كانت سطحية فقط فعادة ما يمكن إجراء‬ ‫التبييض.‬

المصدر : الألمانية