أظهرت دراسة أميركية حديثة أن تناول الأطعمة التي تحتوي على نسب مرتفعة من البروتين -وعلى رأسها اللحوم الحمراء- كجزء من حمية منخفضة السعرات الحرارية، يمكن أن يساعد كبار السن على إنقاص أوزانهم.

وأجرى الدراسة باحثون في المركز الطبي لجامعة ديوك الأميركية، ونشرت الاثنين في دورية "علم الشيخوخة".

وأشار فريق البحث إلى أن إصابة كبار السن بالسمنة تساهم في المزيد من الآثار الصحية السلبية، وتضعف عملية التمثيل الغذائي، وتضعف قوة العضلات، مما يؤثر سلبا على أداء الأنشطة اليومية.

وقال الباحثون إن حمية البروتينات تساعد كبار السن الذين يعانون من السمنة المفرطة، مع قدرة محدودة على ممارسة الرياضة لإنقاص أوزانهم.

وأشاروا إلى أن تعزيز كمية ونوعية البروتين عبر الوجبات الغذائية التي يتناولها كبار السن، كجزء من حمية منخفضة السعرات الحرارية لإنقاص أوزانهم، يساعد على حماية كتلة العضلات، ويحسن توازن وقوة الجسم، ويساعدهم على المشي بشكل أسرع.

وبحسب الدراسة، تضمن النظام الغذائي العالي البروتين والمنخفض السعرات الحرارية الذي يساعد على إنقاص الوزن، تناول 30 غرامًا من البروتين الخالي الدهون يوميًا، مثل اللحوم الحمراء خاصة لحوم الأبقار، بالإضافة إلى لحوم الدواجن الخالية الدهون، ومنتجات الألبان القليلة الدسم، والبيض في وجبة الإفطار والغداء والعشاء.

وأثبتت الدراسة أن الأشخاص الذين تناولوا تلك الحمية الغذائية المنخفضة السعرات الحرارية والتي تحتوي على نسب مرتفعة من البروتين، خسروا وزنا أكبر وساعدهم ذلك على المشي بشكل أسرع، مقارنة بمن تناولوا حمية منخفضة البروتين.

وخلص فريق البحث إلى أن دراستهم تقدم دليلا قويا على أن اللحوم الحمراء وغيرها من الأطعمة العالية البروتين مفيدة للصحة، حتى للأشخاص الذين يعانون من السمنة ويسعون لإنقاص أوزانهم.

المصدر : وكالة الأناضول