قال البروفيسور الألماني فيليب‬ ‫بابيلاس إن قشرة الرأس تستلزم استشارة الطبيب إذا تعذرت مواجهتها بواسطة‬ ‫الشامبو المضاد للقشرة أو في حال تساقط الشعر أو ظهور القشرة في مواضع‬ ‫أخرى من الجسم. ‬

‫وأوضح طبيب الأمراض الجلدية أنه في هذه الحالات قد ترجع القشرة إلى‬ ‫أمراض أخرى، مثل الاستجابات التحسسية أو العدوى الفطرية أو الصدفية.‬

‫وأضاف بابيلاس أن فروة الرأس الدهنية للغاية أو الجافة للغاية قد تكون‬ ‫سبباً لقشرة الرأس أيضاً.‬

‫ويمكن مواجهة فروة الرأس الدهنية بواسطة شامبو يحتوي على القطران أو‬ ‫الأردواز وغسول شعر يحتوي على المنثول، بينما يمكن محاربة فروة الرأس‬ ‫الجافة بواسطة شامبو يحتوي على الزنك أو السيلينيوم أو زيت الخروع، مع‬ ‫تقليل عدد مرات غسل الشعر. ‬

‫وسواء كانت فروة الرأس جافة أو دهنية، فينبغي في حال الإصابة بقشرة‬ ‫الرأس عدم تصفيف الشعر بواسطة المجفف على درجة حرارة عالية للغاية.‬

المصدر : الألمانية