قال البروفيسور الألماني إنغو فيتسه إن‬ ‫القيلولة تساعد على تجديد النشاط وتمدّ المرء بالطاقة لبقية اليوم، ولكن‬ ‫إذا تحققت بعض الشروط. ‬

‫وأوضح فيتسه -وهو مدير مركز طب النوم المتعدد التخصصات بمستشفى شاريتيه‬ ‫بالعاصمة الألمانية برلين- أنه ينبغي ألا تزيد مدة القيلولة على 40‬ ‫دقيقة، وإلا فسيدخل المرء في مرحلة النوم العميق، التي يحتاج المرء‬ ‫بعدها إلى 30 حتى 60 دقيقة كي يستعيد نشاطه الذهني بالكامل مجدداً. ‬

‫وأضاف فيتسه أن القيلولة تعود بالنفع بصفة خاصة على الأشخاص الذين‬ ‫يحصلون على قسط ضئيل من النوم ليلاً، أي النوم لمدة 4 إلى 6 ساعات فقط،‬ ‫وكذلك الأشخاص الذين لا يتمكنون من النوم بشكل منتظم أو ينامون لساعات‬ ‫قليلة، كالأشخاص الذين يعملون في الدوام الليلي مثلاً.‬

المصدر : الألمانية