قال استشاري في الرضاعة الطبيعية في قطر إنه من الضروري توعية الأم بأن حليبها لا يعتبر غذاء مكمّلا فحسب، بل هو الغذاء الأساسي لنموّ حديثي الولادة والأطفال.

وجاء تصريح استشاري الرضاعة الطبيعية في مؤسسة حمد الطبية د. محمد إلياس خان، في محاضرة نظمتها وايل كورنيل للطب-قطر ضمن سلسلة "اسأل المختص" حول أهمية الرضاعة الطبيعية، وذلك وفقا لبيان صادر عن وايل كورنيل للطب-قطر اليوم الأحد وصل للجزيرة نت.

وقال د. خان إن حليب الأم يوفّر مجموعة من العناصر الغذائية المهمة لتكوين الجسم كالبروتينات الحيوية والفيتامينات والمعادن والدهون والكربوهيدرات.

وأضاف أن حليب الأم يعتبر بكل بساطة أفضل غذاء لحديثي الولادة والأطفال لأنه يمدّهم بالقوة ويساعدهم على النمو واكتساب المناعة لمقاومة الأمراض، نظرا لما يحتويه من عناصر غذائية متنوعة كالأحماض الدهنية مثلا التي تساعد على نموّ الدماغ.

وأوضح أنه "يكمن دورنا كأخصائيين، في مجال الرعاية الصحية، أن نشجع الأمهات على اعتماد ثقافة الرضاعة الطبيعية كمبدأ طبيعي في الحياة، خصوصا وأن المجتمع المحلي في قطر متنوّع، وهناك الكثيرات ممّن باتت الرضاعة الطبيعية خارج ثقافتهن".

ويُعرف د. خان بأنه من أشدّ المناصرين لموضوع الرضاعة الطبيعية، فهو استشاري معتمد من قبل مركز إدارة ورعاية الرضاعة الطبيعية في قطر الذي يقدّم للأمهات خدمات واستشارات مشجعة ومساندة وفقاً للمعايير العالمية.

ويسهّل هذا المركز عملية الرعاية ما قبل الولادة وما بعدها، ويسمح بتحديد مواعيد في عيادة الرضاعة الطبيعية مرة أسبوعيا بمستشفى الوكرة في قطر، مع إمكانية زيارة عيادة الرضاعة الطبيعية يوميا خصوصاً للأم العاملة والتي تضع مولودها الأول وللحالات الطارئة.

ومن هذا المنطلق، يعمل د. خان على ترسيخ مبادرة "نعم للرضاعة الطبيعية" في أذهان الأمهات وتقديم الدعم اللازم لهن وفقاً لبرامج الرضاعة الطبيعية والمعايير الموضوعة من قبل منظمة الصحة العالمية ومنظمة يونيسيف.

المصدر : الجزيرة