يعاني الكثير من المراهقين من مشكلة حب الشباب، والتي ترتبط بالتغيرات الهرمونية في فترة المراهقة، وقد تلعب عوامل أخرى دورا فيها مثل بعض أنواع الأطعمة.

ولكن الجديد هو أن هناك عوامل يجهلها الكثيرون قد تساعد أيضا في ظهور حب الشباب، ومن بينها:

الهاتف المحمول: لا يتوقف المراهقون عن استخدام الهاتف المحمول سواء في القطار أو البيت أو حتى في المدرسة، دون إدراك أن كثرة استخدام الهاتف تعني تحويله لمساحة تمرح فيها كميات كبيرة من البكتيريا التي تنتقل لليد ومنها إلى الوجه وتتسبب في ظهور حب الشباب. وهنا ينصح الخبراء باستخدام المناديل المعقمة لمسح الهاتف الذكي والحرص على غسل الأيدي بشكل مستمر.

أكياس الوسادات: هنا تتجمع بقايا الماكياج وكريمات الوجه وزيوت الشعر لتعطي بيئة مناسبة لنمو البكتيريا التي تنتقل بسهولة للوجه وتسبب الحبوب، وفقا لموقع "باروكو" الألماني.

الاستحمام: بعض العادات الخاطئة أثناء الاستحمام تؤدي لظهور الحبوب، فالاستحمام بماء ساخن للغاية أو عدم إزالة الصابون أو سائل تنظيف الجسم بشكل جيد وترك آثاره على الجلد، من أهم عوامل ظهور الحبوب.

النظارات: النظارة الطبية أو نظارة الشمس من أماكن تجمع الأوساخ التي تسد المسام وتؤدي بالتالي لظهور الحبوب، لذا يجب الحرص على تنظيف النظارة بشكل مستمر.

لمس الوجه المستمر: فالنساء بالتحديد يلمسن وجوههن بشكل مستمر لضبط قصة الشعر أو إبعاد خصلاته عن الوجه، وبالتالي تتجمع الفطريات على الأصابع وكف اليد وتنتقل بسهولة لبشرة الوجه.

الماكياج: يستخدم البعض، لاسيما خلال فترة المراهقة، مستحضرات الماكياج كوسيلة لإخفاء عيوب البشرة، لكن المشكلة تتضاعف، إذ إن كريمات الأساس وأنواع الماكياج الأخرى تسد المسام وبالتالي تؤدي لزيادة مشكلة الحبوب.

المصدر : دويتشه فيلله