قالت إدارة صحية حكومية أسترالية الثلاثاء إن مواطنيْن شُخصت حالتاهما بأنها إصابة بفيروس زيكا لدى عودتهما إلى ديارهما من منطقة الكاريبي، كما قال مسؤولون إن البعوض الزاعج المصري الذي ينقل الفيروس رُصد في مطار سيدني الدولي.

وبهذا الإعلان يتم تأكيد أولى حالات الإصابة بفيروس زيكا الذي ينقله البعوض في أستراليا هذا العام. بينما أكد المسؤولون أنه من المستبعد أن يتوطن الفيروس نظرا لعدم وجود أعداد كبيرة من البعوض الزاعج المصري "إيديس إجيبتاي" الناقلة له في البلاد.

وقالت الإدارة الصحية في نيو ساوث ويلز إن المواطنيْن المقيمين في سيدني شُخصت حالتاهما بالإصابة بفيروس زيكا يوم الجمعة بعد عودتهما إلى أستراليا من هايتي.

وقد يستغرق التشخيص الرسمي أسابيع، لكن الإدارة لم تذكر موعد عودة المصابين. وقالت إن الزوجين كانا تعرضا لإصابة غير شديدة بالفيروس وتعافيا.

وقالت مديرة إدارة الأمراض المعدية في نيو ساوث ويلز، فيكي شيبرد، في بيان إنه من المستبعد جدا أن يتوطن فيروس زيكا في نيو ساوث ويلز، إذ لم يوجد البعوض الذي ينقله هنا، رغم أنه رصد في بعض أجزاء كوينزلاند.

وفي وقت سابق اليوم، قالت وزارة الزراعة إنها تفرض عمليات رش إضافية لكبائن الطائرات القادمة من جنوب شرق آسيا بمبيد حشري.

وقالت الوزارة إن تصعيد الإجراءات التي شملت إضافة شبكات لرصد البعوض جاء في أعقاب رصد البعوض الزاعج المصري في مطار سيدني، مضيفة في بيان أن هذه الإجراءات اتخذت لمنع هذه البعوضة من الانتشار في أستراليا مما يمنع احتمال توطن المرض.

ويوم الاثنين، أعلنت منظمة الصحة العالمية أن فيروس زيكا يمثل حالة طوارئ دولية للصحة العامة، وسط شكوك قوية بارتباطه بحالات تشوه أجنة. ولا يوجد مصل أو علاج للمرض.

المصدر : رويترز