تتماثل شابة من البيرو عمرها 22 عاما للشفاء، بعد أن أجريت لها جراحة الأسبوع الماضي لاستئصال ورم وزنه 16 كيلوغراما من بطنها، ظلت تعاني منه منذ أكثر من ثماني سنوات.

وأجرى العملية أطباء في مستشفى لوايزا الوطني في ليما عاصمة بيرو، وذلك السبت الماضي 20 فبراير/ شباط.

واسم الشابة إيريانيتا روخاس راسما، وهي من منطقة يقطنها السكان الأصليون في إقليم لوريتو في شمال شرق بيرو.

وقال مدير مستشفى لوايزا الوطني لويس جارسيا بيرنال، إن قطر الورم يبلغ نحو خمسين سنتيمترا، مضيفا أن الشابة كانت تبدو كأنها حامل لكن بضعفي حجم الحمل الطبيعي.

المصدر : رويترز