قال وزير الصحة البرازيلي مارسيلو كاسترو، والطبيب في معهد إيفاندرو تشاجاز للأمراض المعدية بيدرو فاسكونسيلوس، في مؤتمر صحفي أمس الخميس، إن البرازيل تتوقع تطوير لقاح مضاد لفيروس زيكا خلال نحو عام.

وأعلن كاسترو وفاسكونسيلوس عن إقامة شراكة مع جامعة تكساس، وتعهدت البرازيل بتخصيص 1.9 مليون دولار لتمويل تلك الجهود على مدى السنوات الخمس القادمة.

وقال كاسترو إن اللقاح يمكن أن يطور خلال عام أو نحو ذلك، وهذا أسرع مما كان متوقعا من قبل، لكن هذا لا يعني أنه سيكون جاهزا في ذلك الوقت لاستخدامه على نطاق واسع.

وتبحث البرازيل -وهي أكثر الدول معاناة من انتشار المرض الذي يتفشى بسرعة في الأميركتين- في علاقة محتملة بين العدوى بفيروس زيكا وإصابة أكثر من أربعة آلاف مولود بتشوه يؤدي لصغر حجم الرأس (الصعل)، وهي حالة يمكن أن تتسبب في مشكلات تطور للأطفال. لكن العلماء لم يثبتوا بعد أن فيروس زيكا يمكن أن يتسبب في هذا التشوه.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت بداية الشهر الجاري حالة الطوارئ على المستوى الدولي بسبب فيروس زيكا، وذلك بناء على شكوك قوية بأن الفيروس هو سبب الارتفاع الكبير في التشوهات الخلقية لدى المواليد في أميركا الجنوبية.

المصدر : رويترز