أعلنت جائزة "الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية" الإماراتية أسماء 15 فائزا بجوائز دورتها التاسعة، التي تتخذ من أمراض الجهاز الهضمي موضوعا رئيسيا لها.

وأعلنت اللجنة المنظمة للجائزة في مؤتمر صحفي أمس الأحد أسماء الفائزين، ويبلغ مجموع جوائز الجائزة 2.8 مليون درهم إماراتي (نحو 770 ألف دولار).

وفاز بجائزة حمدان العالمية الكبرى الباحث في قسم طب نقل الدم بالمركز السريري في معاهد الصحة الوطنية بالولايات المتحدة الدكتور هارفي جيه ألتر، تقديرا لدوره البحثي الهام في تحديد الالتهاب الكبدي "سي".

وفاز بجائزة البحوث الطبية المتميزة في موضوع أمراض القولون الدكتور سانفورد ماركويتس من كلية الطب بجامعة كيس ويسترن ريزرف بالولايات المتحدة، لاكتشاف اثنين من أهم الجينات الخاصة بأورام القولون.

أما عن جائزة حمدان العالمية للمتطوعين في الخدمات الطبية والإنسانية فذهبت إلى منظمة أطباء بلا حدود في فرنسا، ومؤسسة طيران الإمارات الخيرية، والدكتور جراهام فوروورد من أستراليا.

وفاز بجائزة حمدان لأفضل كلية ومركز طبي في العالم العربي مؤسسة للا سلمى للوقاية وعلاج السرطان في المغرب.

وقال الأمين العام للجائزة الدكتور نجيب الخاجة إن جائزة حمدان للشخصيات الطبية المتميزة في الوطن العربي قد ذهبت إلى الدكتور محمد بن راشد الفقيه من السعودية الذي يعد أحد الأطباء البارزين في جراحة قلوب الأطفال.

وفاز بجائزة أفضل قسم طبي في القطاع الحكومي في الإمارات معهد علوم القلب بمدينة الشيخ خليفة الطبية في أبو ظبي.

وقال الخاجة إن الجائزة ولجانها العلمية ومراكزها تهدف إلى تسليط الضوء على الجهود المتميزة والتجارب الرائدة للمتخصصين في المجال الطبي، والتي تصب في صالح تعزيز أفضل الخدمات والممارسات الطبية محليا وإقليميا ودوليا.

المصدر : الألمانية