حذرت دراسة بريطانية حديثة من أن تدخين مخدر الحشيش بانتظام يجعل الشخص أكثر عرضة لهشاشة العظام وللكسور، بسبب تأثير مكوناته على وظيفة خلايا العظام.

وأجرى الدراسة باحثون في جامعة "أدنبره" البريطانية، ونشرت أمس الأربعاء في المجلة الأميركية للطب.

وأوضح الباحثون أن مدمني الحشيش أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام.

وأجرى فريق البحث دراسته على 170 شخصًا يدخنون الحشيش بانتظام، بالإضافة إلى 114 يدخنون السجائر دون الحشيش.

واستخدم الفريق الأشعة السينية لقياس كثافة العظام لدى المشاركين في الدراسة من الفريقين.

ووجد الباحثون أن كثافة العظام لدى مدمني الحشيش كانت أقل بحوالي 5% من مدخني السجائر الذين لم يدخنوا الحشيش مطلقا، كما وجدوا أن الإصابة بكسور العظام كانت أكثر شيوعا بين مدخني الحشيش.

المصدر : وكالة الأناضول