للمزاج الجيد أثر إيجابي على الصحة النفسية، مما ينعكس على الصحة الجسمية أيضا، ويعد وقت الاستيقاظ مهما كأول جزء من اليوم الشخص، فكيف يمكن جعله إيجابيا؟ وكيف يمكن للشخص أن يستيقظ وهو سعيد؟

واحتفل العالم يوم الاثنين 10 اكتوبر/تشرين الأول الجاري باليوم العالمي للصحة النفسية، لما لها من دور كبير في حياة الناس وصحتهم على المدى البعيد والقريب.

وتقدم ستيسي غريفيث في مجلة التايم الأميركية النصائح التالية للاستيقاظ بسعادة:

  • التحضير من الليلة السابقة، وذلك عبر ترتيب غرفة النوم، وترتيب الملابس، بحيث عندما يفتح الشخص عينيه في صباح اليوم التالي لا يصدم بفوضى الغرفة.
  • رتب ملابسك من الليل، وحضر حقيبتك أو الأغراض التي تأخذها معك للعمل أو الدراسة، حيث لا تضطر صباحا إلى الاستعجال وأنت تبحث عن جواربك.
  • ضع نغمة جرس التنبيه -على هاتفك مثلا- موسيقى حماسية ومحفزة، أو شيء يشعرك بالانطلاق، المهم أن يكون بالنسبة لك محفزا.
  • قبل النوم تخيل نفسك وأنت تذهب في اليوم التالي لعملك وتحدث معك أمور إيجابية: تحصل على موافقة لمشروعك من المدير، تتلقى الترقية.. وفي الصباح بعد استيقاظك على الموسيقى المحفزة التي وضعتها تابع تخيل وتأكيد هذه الأفكار، مما سيجعلك تشعر بالإيجابية وتنطلق بسعادة في يومك.

المصدر : تايم