قال مسؤول رفيع المستوى اليوم الأربعاء إن حصيلة الوفيات الناجمة عن الإصابة بحمى الضنك ارتفعت بأكثر من 50% في ماليزيا العام الماضي، وحذرت وزارة الصحة من إمكانية زيادة عدد الحالات هذا العام.

وصرح المدير العام لوزارة الصحة نور هشام بن عبد الله بأن سجلات وزارة الصحة تظهر وفاة 336 شخصا نتيجة لحمى الضنك في 2015، مقابل 215 حالة وفاة سجلت عام 2014.

وقال بن عبد الله إن عدد حالات الإصابة بحمى الضنك ارتفع في جميع أنحاء البلاد خلال عام 2015 بنسبة 11.2% إلى 120 ألفا و836 حالة من 108 آلاف و698 حالة العام الماضي.

وتابع بن عبد الله أن ضحايا المرض الذي ينقله البعوض ربما يشهد زيادة في ظل تغير المناخ والافتقار للنظافة الصحية في المجتمعات المحلية.

ومن بين أعراض الإصابة بحمى الضنك الغثيان والصداع وآلام شديدة في العضلات والمفاصل.

وأشار بن عبد الله إلى اتجاه تصاعدي في أعداد حالات الإصابة بحمى الضنك في جميع أنحاء العالم، وفقا لسجلات منظمة الصحة العالمية.

المصدر : الألمانية