نشر علماء جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس نتائج بحث عن رجل مصاب بالشلل تمكّن من السيطرة على عضلات رجليه والسير خطوات دون أي تدخل جراحي، وذلك من خلال نظام تحفيز للحبل الشوكي يرتدي فيه المريض هيكلا صناعيا خارجيا.

واستطاع مارك بولوك الوقوف مرة أخرى على قدميه بعد أن أصيب بالشلل من خصره وحتى قدميه منذ خمس سنوات. وتمكن الرجل البريطاني من القيام بذلك بعد ارتدائه هيكلا صناعيا خارجيا يعمل بالبطارية يمكنه من تحريك رجليه وكأنه يسير خطوات.

ومكنت البيانات التي التقطها الجهاز علماء جامعة كاليفورنيا من معرفة ما إذا كان المريض هو الذي يحرك عضلاته بشكل إرادي أم أن الجهاز هو الذي يقوم بذلك.

وأظهرت البيانات أن بولوك -وهو كفيف أيضا- هو أول شخص مصاب بشلل كامل يتمكن من استعادة سيطرة إرادية كافية تمكنه من استخدام جهاز الإيكوسكيليتون، حسبما نقلت وسائل إعلام ألمانية ومن بينها موقع "إكسبريس".

كما تمكن بولوك -الحائز على ميدالية في دورة ألعاب الكومنولث- من ثني ركبته بمساعدة محفز كهربائي للعمود الفقري. وحرص الباحثون على عدم وصف الخطوات التي قطعها بولوك "بالسير" لحاجته لاستخدام الجهاز الآلي والمحفز. لكن الرجل البالغ من العمر 39 عاما يقول إنه خطا الآن آلاف الخطوات، وإنه أصبح "مدمنا" على التدرب على الجهاز.

المصدر : دويتشه فيلله,رويترز