تشهد إسبانيا هذه الأيام -مثل بلدان عديدة في أوروبا- ارتفاعا شديدا في درجة الحرارة، لا سيما في إقليم الأندلس (جنوب البلاد)، حيث تزيد درجة الحرارة على أربعين درجة مئوية. وفي فصل الصيف يقبل الإسبان على تناول حساء بارد اسمه "الجاثباتشو"، ويتكون من خليط من الخضراوات الطازجة، أبرزها الطماطم لمواجهة شدة الحرارة.

ويحتوي "الجاثباتشو" -بحكم احتوائه على الطماطم- على مضادات الأكسدة، كما أنه مصدر جيد لفيتامين "ج"، وهو حساء منعش ومثالي أثناء وقت الغداء في قيظ الصيف.

وهذا الحساء ينبع أساسا من منطقة الأندلس، وقد أصبح الآن العنصر الأساسي في قائمة الطعام الرئيسية في طول البلاد وعرضها، ويقدم عادة في أكثر الأوقات حرارة في اليوم، حيث يمنح الشخص الانتعاش والطاقة في مواجهة الموجة الحارة الحالية، كما أنه منخفض السعرات الحرارية.

ورغم أن كل أسرة لها وصفتها الخاصة، لكن المكونات الرئيسية للجاثباتشو هي كيلو طماطم يتم تقشيره، وبضع حبات من فصوص الثوم، وقليل من زيت الزيتون، وحبة من الخيار، وقليل من الملح، وفي بعض الأحيان يوضع الخبز المنقوع.

وتخلط جميع المكونات جيدا في الخلاط، ثم تقدم باردة، ويقدم بجوارها الخبز المحمص في المقلاة بدون أي زيت.

ويمكن تناول "الجاثباتشو" في كأس طويل أو احتساؤه بالملعقة في وعاء الحساء، كما يزين بمكعبات من الخضراوات الطازجة مثل الطماطم والفلفل الأخضر والأحمر.

المصدر : وكالة الشرق الأوسط