تعد رائحة العرق الكريهة المنبعثة من ‫الأقدام كابوساً مزعجاً خلال فصل الصيف. وللتخلص منه تنصح ‫مجلة "إيلي" الألمانية باتباع التدابير التالية:

  • ‫العناية بالأقدام، إذ ‫بشكل عام يقل تكوّن البكتيريا بالأقدام النظيفة التي تلقى عناية ‫واهتماماً مما يحول دون انبعاث رائحة العرق الكريهة. ويمكن العناية ‫بالأقدام عبر إزالة طبقة الجلد المتقرنة وترطيب ‫الأقدام بالكريم.
  • غسل القدمين بماء دافئ قبل ارتداء الحذاء وبعد خلعه مع مراعاة ‫تجفيف الفراغات بين الأصابع جيداً، حيث تجد البكتيريا بين الأصابع بيئة ‫مثالية للتكاثر.
  • يمكن استعمال منتجات العناية التي تحافظ على انتعاش ‫الأقدام لفترة أطول، مثل مزيل عرق الأقدام المحتوي على كلوريد ‫الألمنيوم الذي يمنع تكوّن العرق، ومزيل عرق الأقدام ذي القاعدة ‫الكحولية الذي يسهم بدوره في قتل البكتيريا.
  • ‫ينبغي عدم التخلي عن ارتداء الجوارب إلا مع الأحذية المصنوعة من خامات ‫جيدة التهوية مثل الجلد أو الكتان أو الألياف الدقيقة، بينما ينبغي ‫ارتداء الجوارب دائماً مع الأحذية ذات الخامات الاصطناعية، إذ إنها لا ‫تمتص الرطوبة.
  • العناية بالحذاء بواسطة مزيلات ‫العرق الخاصة به التي تعقم الحذاء وتقتل البكتيريا.
  • التأكد ‫من جفاف الحذاء تماماً قبل ارتدائه.
  • ينبغي عدم ‫ارتداء زوج الأحذية المفضل بشكل يومي، وإنما ينبغي تهويته لمدة يوم كامل ‫بعد ارتدائه.‫ ‫وبالنسبة للأحذية الرياضية، فإن غسلها في الغسالة من حين إلى آخر يساعد ‫في القضاء على الرائحة الكريهة، ولكن مع مراعاة استعمال برنامج ذي درجة ‫حرارة منخفضة.

‫وبشكل عام، حذرت "إيلي" من أن التعرق المستمر للأقدام يرفع خطر الإصابة ‫بفطريات الجلد والأظافر، مشيرة إلى أن زيادة إفرازات عرق القدمين قد ‫تكون مؤشراً على الإصابة بفرط التعرق، وفي هذه الحالة ينبغي استشارة ‫اختصاصي أمراض جلدية.

المصدر : الألمانية