عقار جديد للملاريا يحظى بموافقة أوروبية
آخر تحديث: 2015/7/24 الساعة 16:28 (مكة المكرمة) الموافق 1436/10/8 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مقتل 6 أشخاص من أسرة واحدة في غارة للتحالف العربي في محافظة الجوف باليمن
آخر تحديث: 2015/7/24 الساعة 16:28 (مكة المكرمة) الموافق 1436/10/8 هـ

عقار جديد للملاريا يحظى بموافقة أوروبية

أنثى بعوضة الأنوفوليس تنقل بلعابها طفيل الملاريا لمجرى دم الإنسان (الأوروبية)
أنثى بعوضة الأنوفوليس تنقل بلعابها طفيل الملاريا لمجرى دم الإنسان (الأوروبية)

حصل عقار جديد لعلاج الملاريا، هو الأول من نوعه في العالم، اليوم الجمعة، على موافقة جهات رقابية أوروبية، أوصت بأنه آمن وفعال، لإعطائه للأطفال الصغار في أفريقيا من هم عرضة لخطر الإصابة بالمرض الذي ينقله البعوض.

وسيكون هذا العقار -واسمه موسكيريكس وتنتجه شركة الأدوية البريطانية غلاكسو سميثكلاين مع مبادرة باث للقاحات الملاريا- أول لقاح بشري من نوعه مرخص ضد هذا المرض الطفيلي الفتاك الذي قد يحول دون إصابة ملايين من البشر بالدول التي ستستخدمه.

ولا يزال هذا العقار يواجه عقبات يتعين تذليلها قبل طرحه في أفريقيا، منها الموافقة عليه من قبل الحكومات، ومن جهات تمويل تؤكد مدى فعاليته لأنه لا يوفر سوى وقاية جزئية.

وسيخضع العقار الآن لتقييم منظمة الصحة العالمية التي وعدت بالبدء بذلك في أكتوبر/تشرين الأول لتحديد متى وأين سيستخدم. وستعلن المنظمة عن رأيها النهائي بحلول نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وتصيب الملاريا نحو مئتي مليون شخص سنوياً، وقتلت 584 ألفاً عام 2013 معظمهم في منطقة جنوب الصحراء الكبرى بأفريقيا، وأكثر من 80% من وفيات الملاريا من الأطفال دون سن الخامسة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة غلاكسو سميثكلاين إن موافقة الوكالة الأوروبية للأدوية خطوة مهمة لتوفير العقار وطرحه عالمياً.

وأضاف أندرو ويتي "على الرغم من أن العقار ليس علاجا نهائيا للملاريا فإن استخدامه، إضافة إلى عوامل أخرى مثل شبكات واقية من البعوض على الأسِرَّة والمبيدات الحشرية، سيوفر وقاية مهمة للقضاء على الملاريا لدى الأطفال بمجتمعات أفريقية هي في أمسّ الحاجة إليه".

وأشارت نتائج دراسة حديثة إلى أن النهوض بأساليب تشييد البيوت المبنية بالطوب اللبِن، والمنازل التقليدية الأخرى، قد يخفض بدرجة كبيرة من مخاطر انتشار الملاريا لمن هم معرضون بصورة أكبر للإصابة بالمرض في أفريقيا وآسيا وأميركا الجنوبية.

وتحدث معظم حالات الإصابة بالملاريا بطفيل "بلازموديوم فالسيبارم" الذي ينتقل من لعاب أنثى بعوضة الأنوفوليس ليدخل مجرى الدم للإنسان عندما تلسعه، ويمر الطفيل عبر الكبد ويصيب كرات الدم الحمراء حيث يتكاثر بأعداد هائلة مما يؤدي لانفجارها وإنتاج المزيد والمزيد من الطفيل داخل جسم المصاب.

المصدر : رويترز

التعليقات