كشفت دراسة -نشرت اليوم الأربعاء- أن الأميركيين من أصحاب البشرة البيضاء يعيشون فترة أطول من أصحاب البشرة السوداء.

واستندت الدراسة إلى بيانات أظهرت أنه في عام 2009 بلغ متوسط عمر أصحاب البشرة السوداء 71، بينما كان لدى أصحاب البشرة البيضاء 76 عاما.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن الباحثين اختلفوا حول السبب وراء ذلك، ولكن عدة دراسات أشارت إلى أن أنماط النوم ربما تكون أحد الأسباب.

ويقول البروفيسور جيمس شيرمان أستاذ علم الأوبئة بجامعة إيموري بولاية جورجيا الأميركية إن النوم يُحسن أداء الجهاز الدوري الدموي ويعطيه الفرصة للانتعاش واستعادة عافيته.

واستندت الدراسة إلى ما كشفه المركز الأميركي للسيطرة على الأمراض العام الماضي، حيث قال إن الأميركيين من أصحاب البشرة السوداء ينامون فترات أقل بكثير من أصحاب البشرة البيضاء.

المصدر : الألمانية