يقوم باحثون في جامعة نورث كارولاينا الأميركية بتجارب لتحويل خلايا الجلد إلى خلايا جذعية وتحميلها بعقاقير مضادة للسرطان لمكافحة أورام المخ.

ويجري الباحثون عمليات تشريح لأمخاخ فئران التجارب -تحت إشراف الدكتور شون هينجتجين الأستاذ المساعد بكلية الصيدلة بالجامعة- في بحث عن الخلايا الجذعية يستهدف ورما يصيب المخ يعرف باسم "جليوبلاستوما".

ويقول هينجتجين إن العمر الافتراضي الحالي لمرضى سرطان جليوبلاستوما يتراوح بين 12 و15 شهرا، وهذا لم يتحسن حقا منذ ثلاثين عاما، ولذلك نعتقد ضرورة أن يكون هناك علاج أفضل لهذا المرض.

ويلجأ فريق هينجتجين إلى طريقة لتحويل خلايا الجلد إلى خلايا جذعية، ويقول إنهم يأخذون خلايا جلد الفئران ويحولونها عمدا إلى خلايا جذعية عصبية.

ويُحمِّل الباحثون الخلايا الجذعية بعقاقير مضادة للسرطان ويضعونها في بيئة شبيهة بالمخ، مما يمكنهم من زرعها في التجاويف التي نما فيها السرطان.

وجاءت النتائج الأولية مبشرة، إذ يقول هينجتجين إنهم تمكنوا من إطالة العمر الافتراضي للفئران المصابة بورم في المخ من 25 يوما إلى 65 يوما تقريبا، ولذلك نعتقد أن هذا المسار قابل للتطبيق.

المصدر : رويترز