إصابة الأطفال بالأمراض أثناء الإجازة هو أمر طبيعي، ولذلك أسباب مختلفة، من بينها اختلاف درجات الحرارة ونوع الطعام وتغيير الهواء والماء.

موقع "إليترن" الألماني استعرض أكثر الأمراض شيوعا لدى الأطفال أثناء السفر وطرقا تساعد الأهل في علاج هذه الأمراض: 

إصابة الجسم بالفقاعات: 
كثيرا ما يظهر لدى الأطفال بعض الفقاعات المائية في مناطق مختلفة من الجسم، وهنا ينصح خبراء الصحة بعدم ثقب الفقاعات، فهذه الفقاعات تساعد على حماية الطبقات السفلية من الجلد.
ولمنع ثقب الفقاعات من الأفضل وضع لصقة طبية خاصة بالفقاعات لحمايتها. وإذا ثقبت الفقاعات ينصح خبراء الصحة بضرورة وضع لصقة للجروح لحمايتها من الجراثيم.

الكدمات والرضوض: 
من الممكن أن يتعرض الأطفال للكدمات أثناء الإجازة بسبب إصابتهم أثناء اللعب، ولتجنب تضخم الكدمات ينصح بوضع قطعة قماش مبللة بماء بارد أو قطعة ثلج.

الإسهال:
الإصابة بالإسهال تؤدي إلى جفاف الجسم، لذا لا بد من علاجه، وأفضل طريقة لذلك هو شرب أكبر قدر ممكن من السوائل. وتناول محلول الشوارد هو الأفضل لتعويض الأملاح المفقودة من الجسم.

ارتفاع الحرارة: 
ينصح خبراء الصحة بضرورة مراجعة الطبيب عندما يكون عمر الطفل أقل من 4 أشهر، ويختلف الأمر للأطفال الأكبر سنا، فإذا كانت درجة حرارتهم أقل من 39 درجة يمكن للأهل معالجة الأمر بمفردهم، وذلك بإعطائهم الكثير من السوائل وجعل الطفل يرتدي ملابس خفيفة. أما إذ تجاوزت درجة حرارتهم الـ39 فيمكن مساعدة الأطفال بوضع كمادات ماء باردة. ومن الأفضل عدم إعطائهم خافضات حرارة إلا بعد استشارة الطبيب.

الإصابة بلسعة الحشرات: 
ربما تكون لسعة النحل أو الدبابير مؤلمة، ولكنها غير مؤذية، ولدى الإصابة بها يجب إزالة إبرة النحل أو الدبور مباشرة ومن ثم تبريد مكان اللسعة بكمادات باردة. ولمنع حدوث تورم ينصح بوضع شرائح البصل ودهن مكان اللسعة بمرهم خاص بلدغة الحشرات.

وينصح خبراء الصحة بالتوجه إلى الطبيب فورا لدى ظهور أعراض حساسية في الجسم بعد الإصابة باللسعة، ويتوجب إعطاء الطفل مكعبات ثلج لامتصاصها، ريثما يتم الوصول إلى أقرب مركز نجدة.

الرعاف: 
غالبا يصاب الأهل بقلق شديد لدى رؤية طفلهم وهو يرعف (نزيف في الأنف). وهنا ينصح بوضع كمادات ماء باردة والضغط على الأنف بلطف بالإبهام والسبابة. والتوجه إلى الطبيب يكون ضروريا عندما يكون النزيف سببه سقوط الطفل أو عندما يكون الرعاف شديدا.

المصدر : دويتشه فيلله