توصلت دراسة أميركية حديثة إلى أن ألف كالوري من السعرات الحرارية التي يستهلكها الأميركي يوميا تأتي من أطعمة عالية المعالجة، وأن 61% من الأطعمة التي يشتريها الأميركيون هي أطعمة عالية المعالجة.

وحلل الباحثون في دراستهم -بقيادة جينيفر بوتي من جامعة "نورث كارولاينا تشابل هيل"- بيانات المشتريات من 175 ألف من المشترين خلال الفترة من 2000 حتى 2012، ونشرت نتائجها في المجلة الأميركية للتغذية السريرية.

ووجدت الدراسة أن الأغذية "الأفضل مبيعا" كانت منتجات الخبز المكرر (الخبز الذي تمت إزالة النخالة منه) والحلويات القائمة على الحبوب مثل الكعك، والمشروبات الغازية المحلاة بالسكر، والعصائر، والمشروبات الرياضية، ومشروبات الطاقة.

وفحص الباحثون مليون ومائتي ألف منتج، وقسموا الأغذية من حيث درجة المعالجة إلى أربعة أنواع وفق الجدول التالي:

درجة المعالجة

 الغذاء

أدنى (minimally processed)

أغذية تمت معالجتها في الحد الأدنى مثل البيض، السلطات، اللحوم المجمدة

أساسي (basic processed)

أغذية تتكون من مكون واحد وتمت معالجتها بشكل بسيط مثل دقيق القمح والزيوت والسكر

متوسط (moderately processed)

أغذية تمت معالجتها لكن يمكن التعرف على المكون الأصلي.

عالية (highly processed)

أغذية تمت معالجتها وخلطها بحيث لا يمكن تمييز مكوناتها الأصلية، مثل الحلويات

وتبين أن الأميركيين في مشترياتهم كانوا يفضلون المجموعتين الأخيرتين، إذ إن 61% من المشتريات كانت من الأغذية عالية المعالجة، و16% من الأغذية متوسطة المعالجة.

كما وجد الباحثون أن الأغذية عالية المعالجة كانت تحتوي على كميات مرتفعة من الدهون المشبعة والسكر والملح بالمقارنة مع الأصناف الأخرى، وهي مكونات لها علاقة بالعديد من الأمراض مثل تسوس الأسنان ومشاكل القلب والبدانة.

المصدر : تايم