حذرت الرابطة الألمانية للاستعلامات الصحية‬ ‫وحماية المستهلك من أن الحمى الشديدة تنذر بالإصابة بالتهاب الدماغ‬ ‫المنقول بالقراد، الذي ينتشر في الحدائق والمتنزهات. ‬

‫وأوضحت الرابطة الألمانية أن التهاب الدماغ المنقول بالقراد يمر‬ ‫بمرحلتين، في المرحلة الأولى يشعر المريض بأعراض غير مميزة تتمثل في‬ ‫الحمى والصداع وآلام الأطراف، وهي أعراض تتشابه مع أعراض نزلة البرد‬ ‫الصيفية.   ‬

‫وإذا زادت شدة الحمى بعد أسبوع من دون أن تكون مصحوبة بالأعراض السابقة،‬ ‫فهذا يعني أن الالتهاب وصل إلى المرحلة الثانية، والتي يُصيب فيها‬ ‫الفيروس الجهاز العصبي المركزي. وإلى جانب الحمى الشديدة يشعر المريض‬ ‫في هذه المرحلة بصداع شديد وتيبس بمؤخرة الرقبة.‬

‫وأشارت الرابطة إلى أن درجة خطورة المرض تتوقف على موضع الالتهاب، ففي‬ ‫الحالات البسيطة يعاني المرضى من التهاب الأغشية السحائية فقط، بينما‬ ‫يُصابون في الحالات الخطيرة بالتهاب الدماغ.

‫ويمكن التحقق من الإصابة بالمرض من خلال إجراء فحص للدم وللسائل النخاعي‬ ‫والدماغي لدى الطبيب.‬

المصدر : الألمانية