قالت مجلة "الصيدليات الحديثة" الألمانية‬ ‫إن بعض العوامل تُشعل نوبات الصدفية، مثل التوتر العصبي والعدوى والجروح‬ ‫والنيكوتين والخمر.

‫وأضافت المجلة أنه يمكن التخفيف من متاعب نوبات الصدفية من خلال تعاطي‬ ‫العقاقير المثبطة للالتهابات، كالعقاقير المحتوية على الكورتيزون أو حمض‬ ‫الصفصاف والموصوفة من قبل الطبيب.‬

‫وشددت المجلة على أهمية استعمال الكريمات والمراهم ومنتجات اللوشن التي‬ ‫تعتني بالبشرة وترطبها خلال الفترات الفاصلة بين نوبات الصدفية.‬

والصدفية مرض جلدي مزمن يؤدي إلى ظهور بقع حمراء اللون ومتقشرة على الجلد، وعادة ما يمر المريض بفترات تختفي فيها الأعراض، يتبعها فترات تعود فيها وقد تكون شديدة. ولا يوجد شفاء من الصدفية ولكن يمكن‬ ‫علاجه بشكل جيد.‬

المصدر : الألمانية